• الأربعاء 29 ذي الحجة 1438هـ - 20 سبتمبر 2017م

حفاوة بالأهل والأصدقاء والجيران

«اتيكيت الاستقبال» عنوان كرم الضيافة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 13 سبتمبر 2017

هناء الحمادي (أبوظبي)

تتميز البيوت الخليجية بـ «إتيكيت الضيافة»، الذي تفوح منها روائح العود والبخور والعطور، خاصة خلال المناسبات، حيث تشرع أبوابها لاستقبال الأهل والأصدقاء والجيران، وتشاهد المداخن في مجالس المنزل، مضيفاً لمسة خاصة مطبوعة بشخصية وذوق أهله.

وبالتجول في محال للعطور، فإن ابتسامة رشا العاني والروائح العطرية التي تفوح من محلها تستقبل ضيوفها بالعود الأزرق «الخشب» ودهنه.. وتقول «يعتبر الإماراتيون العطور والبخور جزءاً لا يتجزأ من حياتهم، ورغم ارتفاع سعر بعض الأنواع من العود ودهن العود إلا أن ذلك لا يزال محل جذب للكثيرين منهم، ونظراً لقيمته يتهادونه فيما بينهم لما له علامة على الكرم والجود.

وتضيف «ما أجمل رائحة العطور والبخور والدخون والعود التي تنتشر في البيت الإماراتي وتعبق أرجاءه كمظهر من مظاهر الترحيب بالضيوف، وتعتبر تربع آنية البخور في ركن البيت مألوفاً، خاصة أن دلالات البخور والمبخرة إشارة إلى الكرم وحسن الضيافة.

 محمد راشد وابن عمه خليفة سيف يستقبلان الضيوف بأجود وأفخم العود ودهنه، حيث يقول محمد «أصبح من الُعرف الإماراتي الأصيل أن يُستقبل الضيف بأجود العطور وأنواع البخور الشرقية، لذا يحرص على توفير دهن العود من النوع القديم من الهند، حيث يختار أجود العود الذي لا يكتمل إلا بدهنه، مبيناً أنه يطلع على الفاخر منه ويعرف الأصلي من المغشوش، باعتباره من أحد الأشياء الأساسية المطلوبة في المناسبات.

وما يميز عُود محمد وخليفة اللذين لديهما حساب في الانستغرام «-pureoud»، ويتضمن خلطات عليها إقبال كبير من الزبائن، حيث تتميز برائحة الورد الطائفي مع المسك، بالإضافة إلى دهن عود قديم خالص، وأوضح أن الزبائن يقبلون بدرجة كبيرة على الشراء في المواسم، إلا أن ذوق النساء يختلف تماماً عن الرجال في اختيار أنواع العود، المفعم بالروائح العطرية الفاخرة.

أما فاطمة بوجاس، فقد أبدعت في صناعة الروائح العطرة من البخور والدخون، التي لا تزال علامة مميزة للبيوت الإماراتية، وبفضل إصرارها، وثقتها بنفسها، أصبحت واحدة من المتخصصات في صناعة البخور عالي الجودة. ولم تغفل فاطمة أثناء إعداد البخور في المنزل أن تمنح العطور والبخور أسماء مميزة مثل همس المشاعر، وعشق، وعود الياس، وعود معطر ملكي ووردة الربيع، والخيال، لجذب الزبائن.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا