• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

تفقد إجراءات تجميع الطائرة

الجابر: اختيار أبوظبي لانطلاق «سولار إمبلس 2» تأكيد لمكانة الإمارات في الطاقة المتجددة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 16 يناير 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

قام معالي الدكتور سلطان أحمد الجابر، وزير دولة رئيس مجلس إدارة «مصدر»، والدكتور أحمد عبدالله بالهول، الرئيس التنفيذي لـ «مصدر»، يوم الثلاثاء الماضي بزيارة إلى مطار البطين لتفقد عملية تجميع الطائرة العاملة بالطاقة الشمسية «سولار إمبلس 2».

وقدم قائد الطائرة أندريه بورشبيرغ شرحاً لمعالي الدكتور الجابر والدكتور بالهول عن عملية التجميع الدقيقة التي تتم حالياً وعن التكنولوجيا المتقدمة المُستخدمة في الطائرة والتي تمكنها من التحليق ليلاً ونهاراً مُعتمدة بشكل كليّ على الطاقة الشمسية.

ويعمل 80 مهندساً وتقنياً على تركيب أجزاء الطائرة التي وصلت إلى العاصمة أبوظبي في السادس من يناير الحالي عن طريق الشحن الجوي قادمة من سويسرا، تمهيداً لقيامها في شهر مارس المقبل بأول رحلة حول العالم دون استعمال قطرة وقود واحدة. وتقوم «مصدر»، مبادرة أبوظبي متعددة الأوجه للطاقة المتجددة، بدور الشريك المضيف لمشروع «سولار إمبلس»، في إطار التزامها بالاستثمار في قطاع الطاقة المتجددة والتكنولوجيا النظيفة وتطويره محلياً وعالمياً.

وقال الجابر: «يمثل وصول «سولار إمبلس» وتجميعها في أبوظبي خطوة هامة لهذه الرحلة التاريخية حول العالم. ويأتي اختيار أبوظبي لأن تكون نقطة الانطلاق والختام تأكيداً للمكانة الرائدة التي حققتها دولة الإمارات في مجال الطاقة النظيفة والمتجددة بفضل الرؤية المستقبلية بعيدة المدى لقيادتنا الرشيدة».

وأضاف: «إن هذه الشراكة هي نتيجة الرؤية المشتركة بأهمية الطاقة المتجددة، وهي تؤكد قناعتنا الراسخة بأهمية الابتكار في استكشاف آفاق جديدة في مجال التقنيات النظيفة، فهذه الطائرة التي تعمل باستخدام التقنيات المستدامة تقدم نموذجاً عملياً لما يمكن تحقيقه لبناء مستقبل مستدام».

ومن جانبه، قال بورشبيرغ: «لقد وجدنا في «مصدر» الشريك المثالي لمشروعنا، ونتطلع إلى العمل معاً من أجل استكمال التحضيرات وإجراء الاختبارات اللازمة لانطلاق رحلتنا التاريخية حول العالم. وسنقوم على مدى الشهرين المقبلين بإجراء بعض التحسينات على الطائرة لتعزيز فرص نجاح الرحلة».

ومن المخطط أن تقلع الطائرة من العاصمة أبوظبي في شهر مارس 2015، ومن المتوقع أن تستغرق رحلتها حول العالم خمسة أشهر وتتضمن عدة محطات. حيث ستكون محطتها الأولى عُمان ثم الهند، وبعدها تتجه شرقاً للتحليق فوق سور الصين العظيم. ثم ستقوم بالتحليق فوق المحيط الهادئ باتجاه الولايات المتحدة الأميركية، ومنها فوق المحيط الأطلسي باتجاه أوروبا قبل بدء رحلة العودة إلى أبوظبي بنهاية شهر يوليو 2015.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا