• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

تخطت شبح غياب فالكاو

«الإعصار الكولومبي» يجتاح اليونان بثلاثية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 يونيو 2014

تخطت كولومبيا شبح غياب مهاجمها البار راداميل فالكاو وحققت فوزاً مقنعاً على اليونان 3 - صفر أمس، في الجولة الأولى من الدور الأول لكاس العالم لكرة القدم البرازيل 2014 على ستاد «مينيراو» في بيلو هوريزونتي.

وسجل بابلو ارميرو (5) وتيوفيلو جوتييريز (58) وخاميس رودريجيز (90+2) الأهداف تحت أنظار فالكاو مهاجم موناكو الفرنسي الذي لم يتعاف من إصابة قوية في ركبته لحقت به منذ نحو ستة اشهر.

وبهذا الفوز، أصبحت مهمة كولومبيا أسهل لتكرار إنجاز 1990 حين تخطت الدور الأول للمرة الأولى والأخيرة من أصل أربع مشاركات سابقة (1962 و1990 و1994 و1998)، إذ وقعت في أسهل مجموعة ربما في المونديال وستواجه ساحل العاج واليابان في الجولتين الثانية والثالثة، وهي إحدى مجموعتين لا تضم بطلاً سابقاً.

أما اليونان التي تخوض الحدث الكبير للمرة الثالثة في تاريخها بعد أزمة اقتصادية كادت تطيح بالبلاد، فكانت تأمل في بلوغ الدور الثاني للمرة الأولى.

وأصبح «جالانوليفكي» (الأزرق السماوي والأبيض) مرشحاً لمتابعة مشوار بالغ التواضع في كأس العالم، ففي الولايات المتحدة 1994 رحل من دون نقاط وأهداف، وبعدها بست عشرة سنة انتجت رحلة جنوب أفريقيا فوزاً يتيماً على نيجيريا وخسارتين أمام الأرجنتين وكوريا الجنوبية.

وهذا الفوز الثاني لكولومبيا على اليونان بعد الأول الودي عام 1994 في نيوجيرسي (2 - صفر)، وعادلت أفضل نتيجة لها بالمونديال بعد فوزها بالنتيجة عينها على الإمارات في 1990 وسويسرا في 1994. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا