• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

لا مكان لهم وسط «هوامير بورصة اللاعبين»

سماسرة دورينا.. «شاهد ما شفش حاجة» في ســــــوق المونديال

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 يونيو 2014

رضا سليم (دبي)

تحول مونديال البرازيل إلى سوق كبير للاعبين الذين يشاركون مع منتخبات بلادهم، خاصة الذين لم يحسموا تعاقداتهم قبل بدء المنافسات انتظاراً لعروض أفضل من أندية كبيرة، وهناك خلف الكواليس يتم الترتيب لصفقات كبيرة يقوم بها وكلاء اللاعبين الأوروبيين، في صراع مستمر لخطف الصفقات، وبلغت القيمة الإجمالية لأسعار جميع اللاعبين المشاركين في كأس العالم 6.2 مليار جنيه استرليني.

وتتصدر ألمانيا قائمة المنتخبات الأعلى سعراً بقيمة إجمالية وصلت الى 642 مليون جنيه استرليني، واحتل منتخب إسبانيا المركز الثاني بقيمة بلغت591 مليون جنيه استرليني، متفوقاً على منتخب إنجلترا الذي حل ثالثاً بقيمة بلغت 550 مليون جنيه استرليني، وجاء منتخب البرازيل في المركز الرابع بقيمة إجمالية وصلت إلى 480 مليون جنيه استرليني، بينما حل المنتخب الفرنسي في المركز الخامس بقيمة بلغت 394 مليون جنيه استرليني، وجاءت بعد ذلك في الترتيب منتخبات بلجيكا 360 مليون جنيه استرليني، والأرجنتين 355 مليون جنيه استرليني، وهولندا 279 مليون جنيه استرليني، والبرتغال 272 مليون جنيه استرليني، وإيطاليا 196 مليون جنيه استرليني في بقية المراكز على التوالي.

السؤال الذي يطرح نفسه بقوة، أين وكلاء اللاعبين في دورينا من السوق الكبير وبورصة اللاعبين العالمية، وهل سافروا إلى البرازيل لإبرام صفقات أم أنهم اكتفوا بالجلوس في مقاعد المشاهدين، وتحولوا إلى «شاهد ما شفش حاجة»، ولا صفقات عالمية والاكتفاء بالصفقات المحلية.

طرحنا السؤال على عدد من «سماسرة دورينا» والذين يصل عددهم ما يقرب من 19 وكيلاً، وكانت إجابتهم صريحة وواضحة واعترفوا أن المونديال للسماسرة الكبار، وليس لهم مكان في المونديال، وكشفوا عن الكثير من الحقائق التي تخص الدوري المحلي ودوريات المنطقة.

وأكد وليد الشامسي أحد الوكلاء المواطنين، أن الوكيل يواجه صعوبة، عندما يتوجه إلى البرازيل للدخول في بورصة اللاعبين لأنه سيواجه صعوبة في الحصول على تذاكر المباريات وصعوبة في الالتقاء باللاعبين، نظراً لانشغالهم مع منتخبات بلادهم والاقتراب منهم ممنوع، بجانب أن الوكيل ليس لديه تفويض من أي ناد للدخول في مفاوضات مع لاعب معين، وعندما يتوجه للمونديال يتحمل جميع التكاليف، بجانب أن الأنظار ستتجه إلى لاعبين من كرواتيا على سبيل المثال لأنه من الصعب أن تتجه إلى الدوري الإسباني مثلاً، والدوري لدينا مقسم إلى مستويين الأول، والذي يضم أندية العين والجزيرة والأهلي، وأسعار لاعبين تتراوح ما بين 5 إلى 20 مليون يورو، وبقية الأندية تلعب في مستويات اقل. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا