• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

وفقاً لنتائج «استطلاع السعادة الأول»

«دبي الذكية»: 83% من سكان دبي سعداء

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 26 أكتوبر 2016

وام

كشف استطلاع السعادة الأول الذي أعده مكتب دبي الذكية في أول اجتماع له مع «أبطال السعادة» المسؤولين عن تطبيق أجندة السعادة في مؤسساتهم أن 83 في المائة من سكان دبي يرون أنهم سعداء في الوقت الحالي بينما يتوقع 95 بالمائة من السكان تحقيق السعادة خلال 5 سنوات من الآن وذلك وفقًا لدراسة أعلنها.

وقالت سعادة الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر المدير العام لمكتب دبي الذكية حول نتائج الدراسة إن استطلاع السعادة الأول يعتبر خطوة على طريق جهودنا المستمرة من أجل استكشاف سعادة الأفراد وقياسها وسوف يتم استخدام نتائج هذه الاستكشافات والبيانات الناتجة عنها في تحقيق رؤيتنا المتمثلة في الوصول بمعدل السعادة بين سكان دبي إلى 95 بالمائة بحلول عام 2021 وهو ما يتوافق مع توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ،رعاه الله،.

وأكدت الدكتورة عائشة بنت بطي بن بشر أن دبي تقود جهودًا واسعة على مستوى المدينة بأكملها من أجل التحول نحو آفاق غير مسبوقة من السعادة داعية للاتحاد والعمل معاً لتحقيق هذه الرؤية حيث سيتعاون مكتب دبي الذكية مع أبطال السعادة من 13 جهة ومؤسسة حكومية لقيادة المدينة نحو تحقيق أجندة السعادة وتمكين المقيمين في المدينة وأصحاب المشاريع وصناع القرار من إيلاء الأولوية للسعادة.

وقالت إننا نؤمن في دبي الذكية بأن السعادة أمر قابل للتحقق والقياس وإننا قادرون على مساندة قيادتنا على التأثير إيجابًا على معدلات السعادة في مدينتا وذلك عن طريق العلم والتكنولوجيا... مشيرة إلى أن استطلاع السعادة يجمع بيانات قيمة حول أفكار ودوافع سكان دبي فيما يخص السعادة في المدينة وفي المستقبل القريب حيث ستستخدم قيادات المدينة هذه البيانات في توجيه عملية صنع القرار بشأن المشاريع الجديدة والتأثير إيجابًا على سعادة البشر في دبي، ويدعم هذا الاستطلاع أجندة السعادة في استكشاف وصياغة تعريف مشترك للسعادة في دبي مع تقديم إطار علمي لقياس السعادة وتأثيرها في ظل الطبيعة الثقافية الفريدة لمدينة دبي.

وقد جاء الإعلان عن نتائج استطلاع السعادة ضمن فعاليات أول اجتماع لأبطال السعادة والذين يناط بهم تحقيق أجندة السعادة التي أقرها مكتب دبي الذكية بحضور ممثلين عن 13 جهة ومؤسسة حكومية ومكتب دبي الذكية في السركال أفنيو حيث شاركوا في ورشة عمل تفاعلية رفيعة المستوى بهدف تعريف أبطال السعادة على أجندة السعادة وإتاحة فرصة التواصل والحوار الإبداعي فيما بينهم بشأن الأنشطة والإجراءات التي يمكن للجهات والمؤسسات الحكومية اعتمادها من أجل رفع مستويات السعادة بالاعتماد على إطار علمي سليم.

وقد شارك في ورشة العمل الأولى أبطال السعادة الذين يمثلون كلا من هيئة الطرق والمواصلات وهيئة المعرفة والتنمية البشرية وهيئة مياه وكهرباء دبي وجمارك دبي وشرطة دبي وبلدية دبي وهيئة دبي للثقافة والفنون ودبي التجارية وسلطة واحة دبي للسيليكون ودائرة التنمية الاقتصادية والإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب ودبي للسياحة ومحاكم دبي.

وسوف تكشف أجندة السعادة الاحتياجات الأساسية والعليا وتضع تعريفات للسعادة وتحدد المستوى الحالي للسعادة في دبي وتؤثر على السياسات وتوصي بالمناهج من أجل توجيه تركيز المدينة والمقيمين على السعادة وتزيد الوعي وتعمل على التثقيف بالتأمل الذاتي وتوجيه مدينة دبي نحو إيلاء الأولوية للسعادة وتجري الأبحاث وتضع وتنفذ مؤشرًا لتوقع مستوى وتأثير السعادة في جميع أنحاء المدينة.

ويقود مكتب دبي الذكية برنامج دبي الذكي الذي يعتمد على الابتكارات التقنية من أجل زيادة الفاعلية وتحسين تجارب المقيمين فيها بما يتوافق مع رؤية جعل مدينة دبي المدينة الأسعد عالميًا وهو يعمل مع المؤسسات والجهات وحكومة دبي الذكية وبيانات دبي وأكثر من 25 شريكاً من القطاعين العام والخاص بهدف تحقيق هذه المبادرات الاستراتيجية عبر ستة محاور وهي المعيشة والاقتصاد والحوكمة والتنقل والبيئة والأفراد.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض