• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

مسؤولـون: المؤشر يحقق رؤية الإمارات 2021

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 26 أكتوبر 2016

دبي (الاتحاد)

أكد مسؤولون حكوميون ورؤساء بلديات إمارات الدولة أهمية مؤشر البناء الذكي في رفع مستوى تنافسية القطاع الاقتصادي مع تقليل الاعتماد على العمالة محدودة المهارة، مشيدين بالتعاون المثمر على المستويين الاتحادي والمحلي لتنفيذ الاستراتيجية الاتحادية السكانية ومستهدفات الأجندة الوطنية لرؤية الإمارات 2021.

وأشاد معالي عويضة مرشد المرر، رئيس دائرة الشؤون البلدية والنقل - أبوظبي، بالتعاون بين الدائرة والمجلس الاتحادي للتركيبة السكانية، مؤكداً أن توقيع مذكرة التفاهم الخاصة بتطبيق المؤشر يأتي في إطار الجهود المشتركة الرامية إلى تعزيز الممارسات المتبعة في صناعة البناء والتشييد المحلية بدءاً من مرحلة التصميم، مروراً بمرحلة الإنشاء ووصولاً إلى إدارة وتشغيل المباني.

وأكد المرر أهمية الدور الذي تمثله عملية تصميم المباني ومواد البناء المستخدمة في رفع معدلات الإنتاجية وتحقيق التنمية المستدامة في هذا القطاع، وقال «نسعى بشكل مستمر إلى تطوير الأنظمة المعتمدة في قطاع البناء والإنشاء من خلال رفع كفاءة تصميم وتنفيذ المباني وتوفير الحلول الابتكارية التي تزيد إنتاجية هذا القطاع، مثل التوجه نحو استخدام الخرسانة ومواد البناء مسبقة التصنيع وفقاً لأعلى الممارسات والمعايير الدولية في هذا المجال، الأمر الذي يسهم في تقليص الاعتماد على العمالة الكثيفة ويسرّع من وتيرة تنفيذ المشروعات ويزيد من معدلات الإنتاجية في صناعة البناء والتشييد المحلية».

وأشار رئيس دائرة الشؤون البلدية والنقل - أبوظبي، إلى التشريعات التي أرستها الدائرة وتبنيها لمعايير البيئة النظيفة وترشيد استهلاك الطاقة في صناعة البناء والإنشاء مثل «كودات أبوظبي الدولية للبناء»، التي تشكل مرجعية هندسية موحدة لتصميم وتنفيذ وصيانة المباني، لافتاً إلى الدور المهم لهذه «الكودات» في زيادة معدلات الإنتاجية في قطاع البناء والتشييد، وإرساء بيئة عمرانية مستدامة ينعم سكانها بأعلى درجات الأمان والصحة والسلامة.

المبادرات المبتكرة ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض