• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«حماية البيئة» تدعو الصيادين للحفاظ على الأحياء البحرية وتحذر المخالفين

نفوق سلاحف على شاطئ الجير.. والأهالي يطالبون بحل لتكرار المشكلة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 26 أكتوبر 2016

محمد صلاح (رأس الخيمة)

شهدت منطقة الجير في رأس الخيمة أمس نفوق عدد من السلاحف على الشاطئ الذي يعد المتنفس الوحيد للأهالي الذين طالبوا بوضع حلول جذرية لهذه المشكلة التي تكررت مرات عدة، وتسببت في انبعاث الروائح الكريهة وابتعاد الأهالي عن الشاطئ.

وقال علي أحمد رباع الشحي من أهالي المنطقة: «إن مشكلة نفوق السلاحف والطيور على شاطئ الجير الذي لا يبعد كثيراً عن بيوت الأهالي لا تزال قائمة، وتكررت أكثر من مرة، مطالباً بوضع حلول لهذه المشكلة التي باتت تؤرق جميع مرتادي الشاطئ الذي يعتبر المتنفس الوحيد لأهالي الجير».

وأكد أحمد عكروت الشحي من أهالي المنطقة، أن هذه المشكلة حدثت الشهر الماضي وبصورة أكبر وعلى الرغم من تكرار هذه الشكاوى، فإن المشكلة لا تزال قائمة، لافتاً إلى أن تكرار نفوق السلاحف والطيور على الشاطئ تتسبب في ابتعاد الأهالي عنه.

وأوضح سعيد الشحي أن الأهالي تقدموا بشكاوى عدة في السابق بسبب نفوق السلاحف والطيور، التي غالباً ما تعلق في شباك الصيادين ويتم التخلص منها بالقرب من الشواطئ، مطالباً بسرعة التخلص الآمن من هذه الأحياء النافقة حتى لا تتسبب في المزيد من إيذاء رواد البحر.

وقال ناصر عبدالله: إن الشاطئ الذي يتميز بصغر مساحته يستخدمه العديد من الأهالي وأسرهم كمتنفس طبيعي لهم، ووجود هذه السلاحف النافقة يتسبب في روائح كريهة سرعان ما تنقلها الرياح للمناطق القريبة من البحر، مطالباً بتوعية الصيادين بالطرق التي تمنع دخول هذه السلاحف والطيور لشباكهم. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض