• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

بينهم 4 من كريماته

الأمن السوداني يعتقل 14 من قيادات ونشطاء حزب المهدي لساعات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 يونيو 2014

اقتادت قوات الأمن السودانية أمس الأول 14 من قيادات وناشطي حزب الأمة بينهم أربع من كريمات الصادق المهدي زعيم الحزب المعتقل إمام طائفة الأنصار(الرافد الديني للحزب) إلى قسم الصافية إثر وقفة احتجاجية بميدان الرابطة بضاحية شمبات في الخرطوم بحري تطالب بإطلاق زعيم الحزب وكل المعتقلين السياسيين. وبعد ساعات أطلق سراح قيادات الحزب وبينهم مريم وزينب ورباح وأم سلمة كريمات الصادق المهدي، بجانب أحد أنجاله «محمد أحمد».

واستنكر حزب الأمة اعتقال هؤلاء، وقال نائب رئيس الحزب فضل الله برمة ناصر إن، السلطات أفرجت عن الموقوفين في وقت لاحق بعد كتابة تعهدات بعدم التظاهر. واعتبر برمة الاعتقالات التي طالت 13 سياسيا تراجعا عن الحريات التي أعلنها الرئيس عمر البشير، موضحا أن الموقوفين احتجوا سلميا. وفرقت الشرطة مئات الناشطين الذين تجمعوا في ميدان الرابطة مطالبين بإطلاق سراح السجناء السياسيين، وطال الاعتقال كلا من عبدالرحمن الغالي الجعلي، وعبدالرحمن شريف مأمون، ووليد أحمد المبارك، والواثق البرير، وحامد مرتضى، وصديق الصادق المهدي، ومحمد أحمد الصادق المهدي، ومريم الصادق المهدي، وزينب الصادق المهدي، ورباح الصادق المهدي، وأم سلمة الصادق المهدي، والهادي بشير، وسعود فيصل، والصادق عثمان.وتم التحقيق معهم واحتجازهم لساعات ومن ثم إطلاق سراحهم. (الخرطوم - وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا