• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

في محاضرته بـ «رأس الخيمة للكتاب»

بو جمهور: بن ظاهر حصن من حصون الذاكرة الشعبية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 07 فبراير 2016

عبير زيتون (رأس الخيمة) بين الرواية الشعبية الغرائبية في تفاصيلها والحكاية الحقيقية بجواهرها المكتشفة، حمل الشاعر سالم بو جمهور حضور المقهى الثقافي، المرافق لفعاليات معرض رأس الخيمة للكتاب، مساء أمس الأول، إلى عوالم الشاعر الإماراتي الماجدي بن ظاهر وابنته الشاعرة الفهيمة فاطمة الماجدية، وذلك في أمسية حملت عنوان «أماثيل الماجدي والماجدية.. بنت بن ظاهر أنموذجاً» أدارها الشاعر الشاب ناصر البكر. وأكد بو جمهور وهو يستعرض تجربته الثرية في العمل البحثي مع جواهر الحكمة وأمثالها الشعرية عند ابن ظاهر، وابنته لإصدارها في كتابين منفصلين «أن الدارس لشعر ابن ظاهر يراه قمة لا تُجارى من حيث خصائص الصياغة اللغوية، وحسن السبك، وعمق المعاني التي تعكس ثقافةٍ غزيرة وسعة اطلاع تجعلان منه مكسباً ثقافياً، وحصناً من حصون الذاكرة الشعبية يستحق أن يكرم في كل مكان، وأن يدرج ضمن مناهج التعليم الأساسية ليتعرف أبناء الوطن إلى آبائهم، وميراثهم من الحكمة الأخلاقية الثرية التي لا تقل نضجاً أو قيمة عن كبار الفلاسفة والحكماء». وحول الشاعرة الفهيمة فاطمة الماجدية قال «إن الآباء والجدود احتفظوا بقصيدتها في ذاكرتهم وصدورهم على الرغم من ندرة التدوين، فكانت القوة الناعمة التي لا يستهان بأهميتها الثقافية، وجوهرة من جواهر بحر تراثنا، تستحق أن ننفض غبار الزمن عنها وإظهارها كما يليق بمكانتها وقوتها في الحكمة واللغة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا