• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

أكد أنها اعتمدت التخطيط في تحقيق الأهداف وترجمة الرؤى

نهيان بن زايد: منجزات حكومة أبوظبي أبهرت العالم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 26 أكتوبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أكد سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أبوظبي الرياضي، أن الاحتفاء بمرور 50 عاماً على إنشاء الجهاز الحكومي لإمارة أبوظبي، يمثل حدثاً وطنياً رائداً ومحطة مهمة للاحتفاء بمنجزات تاريخية سطرتها الحكومة منذ التأسيس، وصولاً للمرحلة المزدهرة.

وتقدم سموه بالتهنئة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بمناسبة اليوبيل الذهبي لحكومة أبوظبي، ورؤيتهما السديدة في إرساء قواعد النجاح والتميز للجهاز الحكومي وأنظمته بكافة المؤسسات والهيئات.وقال سموه: إن حكومة أبوظبي استطاعت وضع قواعد متينة وأسس رصينة منذ تأسيسها، واعتمدت بقيادة المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ،طيب الله ثراه، على التخطيط في تحقيق الأهداف وترجمة الرؤى، ونجحت في مواجهة التحديات برسم سياسات صائبة وتشريعات ولوائح قانونية وإدارية لتحقيق الرفعة والتقدم لنظام مؤسسي يعمل على تحقيق رغبات واحتياجات المواطنين والمقيمين، وتلبية احتياجات المجتمع وتأمين الممارسات المتطورة بمسار العمل الحكومي.

وأضاف سموه: إن حكومة أبوظبي اقترنت منذ الأزل بالتخطيط فأبهرت العالم بمنجزاتها التنموية الشاملة وهي تحتفي بمرور خمسين عاماً على تأسيسها، وهو نتاج طبيعي لرؤية القيادة الحكيمة التي أطلقت خطة أبوظبي 2030 والتي تمثل مرجعاً مهماً لنهج المغفور له المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ،طيب الله ثراه، ونهج صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، لتغدو في طليعة الحكومات العالمية إيماناً بقدراتها الخلاقة وإمكانيات العاملين فيها من رجال الوطن المخلصين.

وأكمل سموه بالقول: إن حكومة أبوظبي أرست قواعد النهضة والتميز والإبداع بكافة خططها التنموية حتى أصبحت نموذجاً رائداً في المنطقة والعالم لاعتمادها على نهج واضح المعالم، وعلى أهداف ذكية ونظام مؤسسي رصين ومحترف قادر على تقديم الدعم والتمكين والتنمية والتطوير بشتى القطاعات، مضيفا سموه: إن التقدم الذي تعاصره حكومة أبوظبي بكافة مؤسساتها الحكومية دليل على القاعدة التي استندت عليها حتى استطاعت الوصول إلى أهدافها وتقديم خدماتها بأعلى المستويات وبجودة عالية، مبيناً سموه أن ما تشهد أبوظبي من نهضة عمرانية واجتماعية واقتصادية يؤكد مدى أهمية الخطط المتبعة وسلامتها في تحقيق المزيد من الإنجازات والمكتسبات لمسيرة الإمارة التي أصبحت واحدة من أهم حكومات العالم المتطور.

وقال سموه: إن حكومة أبوظبي بقيادتها الحكيمة اعتمدت بخططها برامج شاملة في تأهيل الموارد البشرية والاستثمار في الإنسان اقتفاء لنهج المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وانتهجت بكافة حقبها التاريخية مساراً سليماً في تطوير منظومة الجهاز الحكومي ومواكبة التطورات في العالم ورفده بأحدث الممارسات واستخدام التكنولوجيا والخدمات الذكية بكافة برامجها ومشاريعها التنموية، موضحاً سموه أن الإنجازات الكبيرة التي تحققت بشتى المجالات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية والسياحية والثقافية هي مثار إعجاب وتقدير العالم باسره، بعد أن أصبحت أبوظبي منصة وأرضاً خصبة وملتقى للمفكرين والمبدعين ونجوم العالم وصناع القرار بكافة القطاعات ووجهة مميزة ومثالية للعيش بسلام بمجتمع آمن واقتصاد قوي وخدمات رائعة.

وتقدم سموه بتحية تقدير وعرفان لرجال الوطن المخلصين لإسهاماتهم الفاعلة في التأسيس ودفع عجلة التنمية والنماء، برغم تعاقب المراحل والحقب التي كان شعارها التقدم، وتجسيد المزيد من المنجزات التنموية، انطلاقاً من النهج الوطني الرائد الذي أرسته الحكومة منذ التأسيس.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض