• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م
  07:00    أ ف ب عن مصدر أمني: مقتل 20 جنديا يمنيا بتفجير انتحاري داخل معسكر في عدن    

في البرنامج الشهري لـ«جاليري آرت هاب» في أبوظبي

رؤى مكسيكية من رمال الإمارات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 01 يونيو 2015

فاطمة عطفة (أبوظبي)

للمرة الثانية يعود الفن المكسيكي إلى «جاليري آرت هاب» بالمصفح ضمن برنامجه الشهري، حيث قدمت ثلاث فنانات، لكل واحدة منهن تجربتها الخاصة التي استلهمت فيها أعمالها التشكيلية من بيئة الإمارات. بيمنا راؤول ميرلو وهو الفنان الوحيد المشارك في المعرض قدم ثلاثة أعمال فنية ملونة بالأحمر وتدرجاته وهي بعنوان: «شاهين»، ولكل منها رقم يشير إلى عدد الأشكال الهندسية، في 3 مستطيلات ومربع، وفي 4 أربع مربعات، وفي 12 اثنا عشر مربعا صغيرا. وهي تعكس فكرة الظل وأثره على اللون، هذا ما أشار إليه الفنان راؤول في حديثه على أنه استلهم فكرة انعكاس الظل من الروائي الياباني تانيزاكي، وبناء على طلب الفنان ورؤيته الخاصة للوحة على أنها ليست صورة جامدة فقط، بل يجب أن يوجد معها كائن حي من حيوان أو نبات في المكان الذي تعرض فيه، لذلك طلب أن يحضر جمل صغير «حور» ليكون مع لوحاته التي استوحاها من الصحراء ولكي تكون متكاملة جماليا وروحيا.

وجاءت جميع لوحات أندريا جارزا مشكلة من «الزيت والرمال»، حيث قدمت لوحة واحدة مستطيلة ضمت 48 قطعة بأشكال وقياسات وألوان مختلفة وبعضها بقع لونية بلا شكل هندسي، إضافة إلى الرسم بالألوان المائية على الزجاج.

والفنانة جابرييلا جالفان رسمت أربع لوحات بقياسات كبيرة، وهي تعبر عن أشكال خيالية مبتكرة وجميلة بتقنية الرسم على الخشب حملت عنوان تراكيب مائية، ومنها واحدة تشير إلى قاع المحيط.

والفنانة لورينا مال قدمت رؤية من الصحرء في لوحة إلكترونية بحيث تظهر مشاهد مختلفة من تأثير الشمس من خلال الزجاج على الخشب، إضافة إلى لوحة أسمتها «دراسات لأطول مسافة بين لونين» وهي عبارة عن مستطيلين في كل مستطيل 6 مستطيلات صغيرة (40×30) من شاطئ السعديات إلى صحراء الربع الخالي، وهي بتدرجات لون الرمال، أتقنتها الفنانة وأعطت كل جزء منها رقما يدل على المكان الذي أخذ الرمل منه وعالجته بالجرافيك والبيجمنت على الكانفاس.

وفي لقاء السفير المكسيكي فرانسيسكو ألونسو الذي حضر حفل الافتتاح عبر عن شكره لصاحب جاليري آرت هاب أحمد اليافعي لاهتمامه بالفنون التي يعتبر أنها أفضل الأشياء لتواصل العلاقات بين الدول والشعوب. وأكد أن التواصل بالثقافة والفنون مع دولة الإمارات متميز، وهناك العديد من المبادرات الفنية من خلال وزارة الثقافة في الإمارات والمكسيك بحيث يتم استقبال فنانيين من الإمارات في المكسيك.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا