• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الإمارات تمول مشروع ترجمة كتاب

«حقائق أساسية عن الأمم المتحدة»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 يونيو 2014

وقعت دولة الإمارات العربية المتحدة في نيويورك أمس مذكرة تفاهم مع منظمة الأمم المتحدة تعنى بتمويل ترجمة كتاب «حقائق أساسية عن الأمم المتحدة لعام 2014»، الذي اعتادت أن تصدره المنظمة الدولية سنويا بعدد من اللغات للتعريف بها وبأنشطتها الرئيسية. ومثل دولة الإمارات في مراسيم هذا التوقيع المندوبة الدائمة للإمارات لدى الأمم المتحدة السفيرة لانا نسيبه، ومن جانب الأمم المتحدة ماهر ناصر أحد مسؤولي إدارة شؤون الإعلام بالمنظمة الدولية.

وعقب حفل التوقيع أعربت نسيبة عن سعادتها إزاء إتاحة مثل هذه الفرصة لدولة الإمارات لمساعدة الأمم المتحدة على توفير نسخة من هذا الكتاب للناطقين باللغة العربية حول العالم بحلول سبتمبر القادم خلال فترة انعقاد الاجتماعات رفيعة المستوى للدورة 69 للجمعية العامة. ووصفت الكتاب بالأداة المهمة التي لا غنى عنها للدبلوماسيين العاملين لدى الأمم المتحدة أو الجمهور حول العالم لتعزيز إدراكهم وفهمهم بعمل الأمم المتحدة. واعتبرت «مذكرة التفاهم» التي أبرمتها الإمارات مع إدارة شؤون الإعلام بالأمم المتحدة بمثابة خطوة واحدة من جملة خطوات أخرى انتهجها لتعزيز مسار تعاونها المشترك مع منظومة الأمم المتحدة.

من جانبه، شكر ماهر ناصر دولة الإمارات لما ستقدمه من مساهمة مالية سخية ستخصص لتنفيذ هذا المشروع الذي لم يتم إصداره باللغة العربية منذ عام 1980. وقال إنه «بفضل هذا الدعم المقدم من الإمارات العربية المتحدة سيتم توفير طبعة جديدة من كتاب حقائق أساسية عن الأمم المتحدة لعام 2014 لجميع الناطقين باللغة العربية في كل مكان لتعريفهم بأنشطة الأمم المتحدة وآثارها الإيجابية على حالة الاستقرار العالمي».

تجدر الإشارة إلى أن كتاب «حقائق أساسية عن الأمم المتحدة» الذي بدأت المنظمة الدولية نشره سنويا منذ عام 1947 بلغات عدة إلى جانب الإنجليزية، بمثابة دليل رسمي موثوق عن هيكلية وأنشطة منظومة الأمم المتحدة بما فيها وكالاتها المتخصصة. ويقدم هذا الكتاب نظرة شاملة عن عمل الأمم المتحدة في مجالات دعم السلام والأمن الدوليين والتنمية الاقتصادية والاجتماعية وحقوق الإنسان والعمل الإنساني والقانون الدولي. ويوفر كذلك المعلومات الأساسية المتصلة بمسألة العضوية في الأمم المتحدة وهياكلها الأساسية وأنشطتها وأهدافها بما فيها المتصلة بعمليات حفظ السلام التابعة لها حول العالم. (نيويورك - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض