• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الوفد التقى رئيس اللجنة الأولمبية الدولية في هيلسينكي

أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية تشارك في مؤتمر «أي دبليو جي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 يونيو 2014

تشارك أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، في فعاليات الدورة السادسة من مؤتمر مجموعة العمل الدولية المعنية بالمرأة والرياضة «أي دبليو جي» الذي تستضيفه العاصمة الفنلندية هيلسينكي حالياً تحت شعار «قيادة التغيير كن التغيير».

ويشهد المؤتمر العالمي للمرأة والرياضة الذي يختتم اليوم، استضافة أكثر من 800 شخص من نحو 100 دولة، وناقش المشاركون العديد من القضايا وقدموا العديد من العروض التي تدور حول تحسين مشاركة المرأة في جميع جوانب صناعة الرياضة.

ويعد المؤتمر الدولي الأول الذي يتم فيه تمثيل أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية لاستعراض أهدافها وإنجازاتها، حيث حظي الوفد بفرصة لقاء رئيس اللجنة الأولمبية الدولية توماس باخ، وأنيتا دي فرانتز العضو الفخري في اللجنة الأولمبية الدولية «لجنة المرأة والرياضة»، وإيرينا بوكوفا المديرة العامة لليونيسكو، ضمن كوكبة مميزة من النساء الرائدات.

وتحدثت مريم العميرة مديرة إدارة التدريب الأكاديمي والتعليم بأكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية، أمس الأول، إلى حشود المشاركين في المؤتمر عن إمارة أبوظبي والأكاديمية والرياضة النسائية في الإمارات، وذلك في حلقة نقاش تحت عنوان «رياضة المرأة في الإمارات: دراسة حالة لأكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية بأبوظبي».

وفي عرضها التقديمي، سلطت العميرة الضوء على النمو سريع الخطى لمشاركة المرأة الإماراتية في مجال الرياضة، وذلك بدعم من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، رئيسة الاتحاد النسائي العام، الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية، رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة (أم الإمارات)، وتشجيعها المستمر لانخراط المرأة في المجال الرياضي كلاعبات رياضيات ومدربات وإداريات.

وفي إطار جهودها المستمرة لرفع مستوى الوعي حول الرياضة النسائية في أبوظبي، فقد ارتأت الشيخة فاطمة بنت هزاع بن زايد آل نهيان رئيسة مجلس إدارة أكاديمية فاطمة بنت مبارك للرياضة النسائية المشاركة في هذا المؤتمر الذي يعتبر كمنصة مثالية لتبادل رؤية الأكاديمية مع صناعة الرياضة العالمية بهدف التعلم من الخبراء الرائدين في هذا المجال في العالم، وللاستفادة مما ينتج عن هذه التجربة لبناء وتنفيذ استراتيجية أكثر قوة للأكاديمية والرياضة النسائية.

يذكر أن فرصة التحدث عن الأكاديمية في هذا المؤتمر أثارت اهتمام المشاركين والجمهور في متابعة نجاحات الأكاديمية وخططها المستقبلية، ما أنتج عدداً من اللقاءات بين الأكاديمية والعديد من الاتحادات الرياضية ووسائل الإعلام لمناقشة فرص التعاون في مساعي الأكاديمية المستقبلية.

(هيلسينكي - وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا