• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

تشمل 2000 صنف من المنتجات والسلع الاستهلاكية

«اللولو» يطلق 3 حملات رمضانية بتخفيضات تصل إلى 50٪

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 01 يونيو 2015

حاتم فاروق (أبوظبي)

حاتم فاروق (أبوظبي) أطلقت مجموعة «اللولو هايبر ماركت» أمس أولى حملاتها الترويجية لعروض شهر رمضان بتخفيضات تصل إلى 50٪ على 2000 صنف من المنتجات والسلع الاستهلاكية، وذلك ضمن 3 حملات ترويجية من المنتظر أن تستمر إلى نهاية شهر يوليو 2015، حسب المتحدث باسم المجموعة كومار لاندر. وقال كومار خلال جولة تفقدية على العروض والتخفيضات الرمضانية أمس في فرع «اللولو الوحدة مول»، في حضور الدكتور هاشم النعيمي، مدير إدارة حماية المستهلك في وزارة الاقتصاد: إن العروض تشمل مختلف أصناف السلع الاستهلاكية الرمضانية وفي مقدمتها الزيوت والأرز واللحوم والألبان والورقيات، منوهاً إلى حرص مجموعة «اللولو» على إطلاق مثل هذه العروض والتخفيضات بالتزامن مع حلول شهر رمضان المبارك مساهمة منها في دعم ميزانية الأسرة من خلال تنفيذ العديد من المبادرات المجتمعية. وأشار كومار إلى أن مجموعة «اللولو» خصصت 23 مليون درهم كدعم مالي لتنفيذ الحملات الترويجية الثلاث والتي تشمل أكثر من 65 فرعاً من فروع «اللولو» في مختلف إمارات الدولة، لافتاً إلى أن فروع «اللولو» سوف تطلق خصومات خاصة كل خمسة أيام خلال الحملات على المنتجات الطازجة من الخضراوات واللحوم والأسماك. وتبدأ الحملة الأولى من العروض الرمضانية في فروع «اللولو» من بداية شهر يونيو حتى يوم 15 يونيو المقبل، فيما تنطلق الحملة الثانية من التخفيضات من 15 يونيو حتي الأول من يوليو المقبل، بينما تبدأ الحملة الثالثة الأيام الأخيرة من شهر رمضان وحتي نهاية عيد الفطر المبارك. من جانبه، أوضح أبو بكر جي مدير فروع اللولو في أبوظبي، أن مجموعة «اللولو» حرصت على التواجد المكثف ضمن العروض الرمضانية لخدمة عملائها المتسوقين ومواجهة القوة الشرائية خلال شهر رمضان المبارك ومواسم الأعياد، منوهاً بطرح نوعين من السلال الرمضانية متضمنة مختلف السلع الرمضانية من الياميش والسلع الاستهلاكية منها الأرز والدقيق والزيوت.وأضاف: إن السلة الأولى الرمضانية طرحت أمس بسعر 130 درهماً شاملة 20 صنفاً من المنتجات الاستهلاكية، بينما طرحت السلة الثانية بسعر 90 درهماً متضمنة 12 صنفا، مؤكداً أن مجموعة «اللولو» طرحت نحو 30 ألف سلة من السلال الرمضانية خلال الموسم 2015.بدوره، قال الدكتور هاشم النعيمي مدير إدارة حماية المستهلك بوزارة الاقتصاد، أن مجموعة «اللولو» من المنافذ الكبرى التي تشارك في المبادرات التي تعلن عنها الوزارة لخدمة مستهلكي الأسواق الاستهلاكية بدولة الإمارات، مؤكداً أن وجود مفتشي الوزارة في الأسواق خلال شهر رمضان المبارك للتأكد من حقيقة العروض المعلن عنها من قبل منافذ البيع.وأفاد النعيمي، بأن منافذ البيع المنتشرة في مختلف إمارات الدولة حرصت على توفير شاشات العرض الموضحة للتخفيضات وأماكن وجود السلعة بما يتراوح من 5 إلى 12 شاشة لكل منفذ، موضحاً أن انتشار مثل هذه الشاشات يساهم في تعريف المستهلك حقيقة العروض والتخفيضات المعلن عنها من قبل إدارة المنفذ.وارتفع إجمالي عدد منافذ البيع التي انضمت إلى مبادرات السلال الرمضانية إلى 400 منفذ بيع في مختلف مناطق الدولة، مقارنة بـ300 منفذ بيع اتفقت معها الوزارة مايو الماضي. وتلقت وزارة الاقتصاد مؤخراً قوائم محتويات السلال من بعض المنافذ، فيما قررت الوزارة بالتنسيق مع منافذ البيع، طرح العروض الترويجية الرمضانية اعتباراً الأول من يونيو، لإفساح المجال أمام المستهلكين لشراء احتياجاتهم قبل دخول رمضان بفترة كافية، أملاً في التخفيف من ظاهرة التزاحم على المنافذ خلال الأيام الأولى من الشهر الكريم. العروض متوافرة وغرامات على المنافذ المخالفة أبوظبي (الاتحاد) قال الدكتور هاشم النعيمي لـ«الاتحاد»، إن إدارة حماية المستهلك في الوزارة ستكثف حملاتها التفتيشية على أسواق الدولة للتأكد من توافر تلك العروض والتخفيضات المعلن عنها أمام جمهور المستهلكين. وأكد النعيمي رداً على «الاتحاد» في ما يتعلق بشكاوى عدد من المستهلكين حول عدم توافر تلك العروض المعلن عنها في المنافذ، أن الجولات التفقدية التي تقوم بها وزارة الاقتصاد ستضع في اعتبارها ضرورة توافر العروض المعلن عنها أمام الجمهور مع مخالفة منافذ البيع التي تعلن عن تلك العروض دون توافرها للمستهلكين. ورداً على الشكوى نفسها، أوضح أبو بكر جي مدير فروع اللولو في أبوظبي، أن المجموعة وضعت خطة لمواجهة الطلب المتزايد من جمهور المستهلكين على السلع والمنتجات التي تشملها العروض والتخفيضات خلال شهر رمضان المبارك..

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا