• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

ثاني أكبر منتج في المنظمة

الفوضى في العراق تثير مخاوف سوق النفط حول قدرة «أوبك» على تلبية الطلب العالمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 يونيو 2014

قال خبراء في الصناعة: إن التوغل السريع للجهاديين في مساحات واسعة من العراق يثير مخاوف في سوق النفط حول قدرة منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) على تلبية الطلب العالمي.

ويقدر محللون أن المنظمة بحاجة إلى زيادة الإنتاج بمعدل 700 مليون برميل يوميا على الأقل في النصف الثاني من العام لتلبية الطلب العالمي، وتستند آمالهم جزئيا على زيادة إنتاج النفط من الآبار العراقية.

وقال إحسان الحق المحلل في شركة استشارات الطاقة البريطانية: “كيه بي سي”: “إذا لم يتحقق هذا الأمل، فستكون هناك مشكلة”، مشيرا إلى أن أعضاء أوبك ليبيا ونيجيريا وإيران ينتجون بالفعل أقل من إمكانياتهم بسبب اضطرابات وعقوبات.

وعلى المدى الطويل، من المتوقع أن يأتي من العراق 60% من النمو في الطاقة الإنتاجية لأوبك، بحسب تقديرات وكالة الطاقة الدولية في باريس أمس الأول.

وارتفع السعر المرجعي الأوروبي لنفط برنت من بحر الشمال إلى أعلى مستوى له خلال 9 أشهر ليصل إلى 114٫5 دولار للبرميل في وقت مبكر من صباح أمس الأول، وذلك قبل أن يتراجع دون 113 دولار في وقت لاحق خلال اليوم ذاته. وضخ العراق 3٫33 مليون برميل يوميا الشهر الماضي، ما يجعله ثاني أكبر منتج في أوبك بعد المملكة العربية السعودية وقبل إيران والكويت.

وتوقف النفط من شمال البلاد عن الوصول إلى الأسواق في شهر مارس، في أعقاب العنف الذي وقع في محافظة الأنبار والهجوم على خط أنابيب يؤدي إلى تركيا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا