• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

مراكز التحكيم الإماراتية توقع بروتوكول تعاون مشتركاً

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 يونيو 2014

وقع مركز دبي للتحكيم الدولي ومركز الشارقة للتحكيم التجاري الدولي ومركز أبوظبي للتوفيق والتحكيم التجاري وجمعية الإمارات للمحامين والقانونيين، الخميس الماضي، بروتوكول تعاون مشتركا في مجال إعداد وتأهيل المحكمين الدوليين والمحليين وفي مجال تبادل المعلومات والخبرات، وذلك عن طريق تنظيم المؤتمرات الدولية والندوات وورش العمل وتنظيم برامج تدريب مشتركة تركز على الجانبين العملي والنظري.

وقع البروتوكول عن مركز دبي للتحكيم الدولي الدكتور طارق فؤاد رياض رئيس اللجنة التنفيذية للمركز، والمستشار أحمد صالح العجلة مدير مركز الشارقة للتحكيم، والمستشار الدكتور مجدي إبراهيم قاسم المدير التنفيذي لمركز أبوظبي للتوفيق والتحكيم التجاري، والمستشار زايد سعيد الشامسي رئيس جمعية الإمارات للمحامين والقانونيين.

ويسعى البروتوكول إلى تزويد المشاركين بالخبرة العملية والإجرائية للتصرف في الدعوى إذا ما عرضت عليهم قضايا تحكيم مستقبلاً، ولتكون بمثابة انطلاقة جديدة في مجال التدريب تتميز نوعياً عن تلك المتبعة لدى معظم الجهات الأخرى.

حضر توقيع البروتوكول عبدالله دعيفس رئيس اللجنة التنفيذية لمركز الشارقة للتحكيم التجاري الدولي، وشعبان رأفت عبداللطيف مدير إدارة الشؤون القانونية بغرفة تجارة وصناعة الشارقة، ومركز الشارقة للتحكيم.

ويأتي توقيع البروتوكول إيماناً بدور التحكيم في تسوية المنازعات وجذب الاستثمار وتحقيق الاستقرار الاقتصادي، وتعاظم هذا الدور يوماً بعد الآخر، لما يتسم به من مزايا عديدة أهمها السرعة والسرية والمرونة في الإجراءات والمحافظة على العلاقة بين أطراف الدعوى التحكيمية، والحاجة إلى إعداد محكم قوي يمتلك الخبرات العملية والتدريبية.

(الشارقة ـ وام)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا