• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«ويستينغهاوس إليكتريك» في الإمارات.. تطوير البرنامج النووي السلمي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 01 يونيو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

افتتحت شركة «ويستينغهاوس إلكتريك»، التابعة لشركة «توشيبا كوربوريشن»، مكتباً مخصصاً لتعزيز مساهمتها في تطوير البرنامج النووي السلمي في دولة الإمارات العربية المتّحدة، ودعم الأعمال الإنشائية في موقع براكة في المنطقة الغربية لأبوظبي- موقع إنشاء أولى محطات الطاقة النووية للدولة. وستعمل «ويستينغهاوس» عبر مكتبها في أبوظبي، وبالتعاون والتنسيق مع شركة «توشيبا لأنظمة الطاقة» على الترويج لفوائد ومزايا الاستخدام الآمن والموثوق والصديق للبيئة للطاقة النووية في منطقة الشرق الأوسط. وأثنى جيف بنجامين، نائب الرئيس الأول في «ويستينغهاوس» للمحطّات والمشاريع الرئيسية، على سياسات الدولة في مجالي الاقتصاد والطاقة، وقال: «إن قرار الدولة بالمضي قدماً في تطوير برنامج للطاقة النووية السلمية يمثّل نموذجاً تقتدي به دول العالم في سعيها لتحقيق الكفاية في موارد الطاقة».

من جانبه، قال المهندس محمد الحمادي، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية: «من أهم العوامل التي دفعت دولة الإمارات لاتخاذ قرار تطوير برنامج للطاقة النووية السلمية، هو الفرص الواعدة للنهوض بقطاع صناعي جديد هنا في الدولة».

وأضاف «يعتبر تأسيس مراكز إقليمية جديدة للشركات المساهمة في قطاع الطاقة النووية لإنتاج الكهرباء مثل ’ويستينغهاوس إليكتريك‘، دلالة واضحة على ازدهار القطاع في الدولة».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا