• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

«ستراتا» تبني مركزاً للابتكار وبحوث الطيران بنهاية العام الحالي

صناعة هياكل الطائرات الوطنية تعزز التحول التقني والمعرفي لأبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 15 يونيو 2014

يوسف البستنجي (أبوظبي)

دخلت إمارة أبوظبي مرحلة الإنتاج الصناعي عالي التقنية، خلال السنوات القليلة الماضية، حيث تعتبر عملية البدء بإنتاج أجزاء وهياكل أحدث الطائرات في العالم، بمدينة العين، واحدة من العلامات البارزة على طريق التحول التقني والمعرفي الذي تشهده دولة الإمارات عامة، وإمارة أبوظبي على وجه الخصوص.

وقال بدر العلماء، الرئيس التنفيذي لشركة «ستراتا»، المتخصصة في صناعة أجزاء وهياكل الطائرات التي تتخذ من مدينة العين مقراً لها، والمملوكة بالكامل لشركة مبادلة، إن الشركة تعمل على تأسيس قاعدة محلية للبحث والتطوير، تمكن الشركة من ابتكار وتطوير وتبني تقنيات جديدة، توفر لها ميزة تنافسية.

وأوضح أنه سيتم بناء مركز الابتكار وبحوث الطيران، بحلول نهاية العام الحالي، وسيقوم المركز بإجراء بحوث تركز على تطوير تقنيات صناعة أجزاء هياكل الطائرات باستخدام المواد المركبة عالية الأداء من الجيل القادم. وسيتم التركيز في البداية على التقنيات المؤتمتة لتركيب قطع الألياف الكربونية وضخ الصمغ.

وأضاف: «تملك «ستراتا» أحدث التقنيات والتكنولوجيا المتوافرة في العالم في مجال عملها، وتقوم الشركة بتأهيل الكوادر المواطنة لإدارة هذه التكنولوجيا والتعامل معها، لتقديم منتجات منافسة ومتوافقة مع أفضل المعايير الدولية في قطاع صناعة مكونات الطائرات وأجزائها».

تصنيع هياكل الطائرات ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا