• الأربعاء 05 ذي القعدة 1439هـ - 18 يوليو 2018م

زاد %18 إلى 28.97 مليار دولار في يونيو الماضي

فائض تجاري قياسي للصين مع الولايات المتحدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 يوليو 2018

بكين (أ ف ب، رويترز)

سجلت الصين، فائضاً تجارياً قياسياً مع الولايات المتحدة في يونيو الماضي، ما من شأنه أن يزيد التوتر على الأرجح مع الرئيس الأميركي دونالد ترامب الذي فرض رسوماً جمركية على ما قيمته مليارات الدولارات من البضائع الصينية، معللاً ذلك بممارسات تجارية غير منصفة.

وحققت بكين فائضاً بـ 28.97 مليار دولار في يونيو الماضي بزيادة 18% على مايو (24.58 مليار دولار)، بحسب ما أعلنت هيئة الرسوم الجمركية الصينية أمس.

وقالت وكالة «بلومبورج» الاقتصادية، إنه رقم قياسي على صعيد فائض تجاري منذ العام 1999. لكن حسابات «رويترز» والتي استندت إلى بيانات رسمية تعود إلى عام 2008، فإن الفائض هو الأعلى على الإطلاق مع الولايات المتحدة في شهر واحد.

وتأتي الزيادة في وقت ارتفع فيه إجمالي التبادلات التجارية بين أكبر اقتصادين في العالم بـ 13,1% للنصف الأول من العام الحالي رغم التوتر. وارتفع الفائض التجاري للصين مع الولايات المتحدة إلى 133.8 مليار دولار في الفترة بين يناير ويونيو وإلى 28.97 مليار دولار في يونيو الماضي في ما يشكل رقماً قياسياً.

وهذا الخلل في التوازن هو أساس استنكار ترامب إزاء ما يعتبره ممارسات تجارية غير منصفة تضر بالشركات الأميركية، وتدمر وظائف في بلاده. إلا أن وزارة التجارة الصينية حملت الولايات المتحدة في بيان مسؤولية تلك المشاكل، وقالت إن الخلل في الميزان التجاري «مبالغ به» بسبب «المشاكل الهيكلية» في الولايات المتحدة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا