• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

القوات العراقية تستعيد ناحية في صلاح الدين

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 يونيو 2014

ا ف ب

تمكنت القوات العراقية، اليوم السبت، من استعادة السيطرة على ناحية في محافظة صلاح الدين، بعد ساعات قليلة من طرد مسلحين متطرفين من ناحية مجاورة، في وقت اعلنت السلطات الامنية في بغداد عن عمليات استباقية في العاصمة.

وقال الفريق الركن صباح الفتلاوي قائد عمليات سامراء (110 كلم شمال بغداد): إن "القوات العراقية استعادت السيطرة على ناحية الاسحاقي صباح اليوم" والتي تقع على بعد نحو 20 كلم الى الجنوب من سامراء.

وأضاف الفتلاوي أن "قواتنا تواصل عملياتها وستكون هناك نتائج ايجابية ومفرحة في تحقيق تقدم وتطهير المناطق التي سيطر عليها الارهابيون".

بدوره، اكد ضابط برتبة عقيد في شرطة صلاح الدين سيطرة القوات العراقية على الناحية، مشيرا الى ان "القوات العراقية سيطرت ايضا على الطريق الرئيسي بين بغداد وسامراء".

وجاءت استعادة السيطرة على هذه الناحية، بعد ساعات قليلة من قيام عناصر من الشرطة المحلية بمساعدة السكان بطرد مسلحي تنظيم "الدولة الاسلامية في العراق الشام" الذين يسيطرون مع جماعات مسلحة اخرى منذ مساء الاثنين على مناطق واسعة من شمال البلاد، من ناحية الضلوعية (90 كلم شمال بغداد) القريبة.

وفي وقت سابق اليوم، اعلن ضابط برتبة عقيد في الجيش في سامراء، ان القوات العراقية في المدينة "تستعد للتحرك باتجاه تكريت (160 كلم شمال بغداد) وقضائي الدور" الواقع بين تكريت وسامراء وبيجي (40 كلم شمال تكريت).

واضاف "ننتظر الاوامر العسكرية"، مشيرا الى ان قرار شن الهجوم المضاد ضد المسلحين في المحافظة جاء "بعدما وصلت تعزيزات كبيرة من جيش وشرطة اتحادية لمدينة سامراء.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا