• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

أبوظبي تنتج 10% من إنتاج «أوبك»

51 % حصة المساهمة غير النفطية في اقتصاد الإمارة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 25 أكتوبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

ارتفعت مساهمة الأنشطة غير النفطية إلى 51% مقابل 34% قبل 5 عقود، نتيجة للجهود المكثفة التي بذلتها إمارة أبوظبي في مسيرتها التنموية وفي مختلف أوجه الاقتصاد، لتصبح الأنشطة غير النفطية ركيزة رئيسية في عملية التنمية الاقتصادية، حيث تضاعف الناتج المحلي الإجمالي للأنشطة غير النفطية بالأسعار الجارية 700 مرة، خلال العقود الخمسة الماضية مرتفعاً من 1.124 مليار درهم العام 1970 إلى 727 مليار درهم العام الماضي.

و تنتج أبوظبي أكثر من 90% من إجمالي النفط في الدولة، بينما تحتل الإمارة المرتبة السادسة عالمياً من حيث حجم الاحتياطي النفطي المؤكد، الذي يشكل نحو 10% من موارد العالم النفطية، كما يشكل إنتاجها أكثر من 8% من إجمالي إنتاج منظمة الدول المصدرة للنفط «أوبك».

وأوضحت الإحصاءات، أن أبوظبي تحتل المرتبة السابعة عالمياً، من حيث احتياطي الغاز الطبيعي، بامتلاكها نحو 5% من موارد العالم من الغاز الطبيعي.

وتهدف حزمة السياسات الاقتصادية التي انتهجتها الإمارة، إلى تنويع مصادر الدخل بتنويع القاعدة الاقتصادية، حيث أصبحت القطاعات غير النفطية تسهم في القسط الأكبر في قيمة هذا المعدل، كما أن النمو الاقتصادي الباهر الذي شهدته إمارة أبوظبي خلال السنوات الماضية تميز بالنمو السريع للاقتصاد غير النفطي، حيث تميزت وتيرة تقليص اعتماد الاقتصاد المحلي على النفط بأنها الأسرع في المنطقة.

وفي يوليو 1962 وصلت إلى أسواق النفط العالمية أول شحنة من نفط أبوظبي، ومنذ ذلك التاريخ حتى الآن ظل قطاع النفط يمثل الركيزة الأساسية التي تقوم عليها مشروعات التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الإمارة، رغم أن نسبة مساهمة هذا القطاع في الناتج المحلي الإجمالي ظلت تتراجع تدريجيا من أكثر من 70% تقريباً خلال النصف الأول من عقد السبعينيات إلى أقل من 50% نهاية العام الماضي في ظل سياسة التنويع الاقتصادي التي تنتهجها إمارة أبوظبي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض