• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

صالح السويدي: تطور مبهر في كل المجالات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 25 أكتوبر 2016

ناصر الجابري (أبوظبي)

أشاد صالح سلطان السويدي المخرج في أبوظبي للإعلام، بما حققه المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي من منجزات في المجالات كافة، وخصوصاً المجال الإعلامي، معتبراً أن وصول إمارة أبوظبي إلى مصاف أفضل المدن عالمياً في المستويات الخدمية هو نتاج متابعة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس المجلس التنفيذي، وسمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان نائب رئيس المجلس التنفيذي، وأعضاء المجلس. وأضاف “شهد الإعلام في إمارة أبوظبي تطوراً تقنياً، ومعلوماتياً، كما بذلت الجهود، ووضعت الخطط والرؤى في سبيل تصدر مؤشرات التنافسية العالمية، وهو ما تحقق فعلا اليوم، فإمارة أبوظبي تعد اليوم عاصمة عالمية للنجاح، ومثالًا واقعياً في العمل الجاد، والتخطيط السليم للمستقبل.

وحول مجال عمله، أوضح السويدي “بدأت العمل الإعلامي في تلفزيون الكويت من دبي في عام 1971، قبل أن التحق بتلفزيون الإمارات من أبوظبي عام 1977، وحتى الآن، وأعمل حالياً مخرجاً في المجال الرياضي لدى أبوظبي للإعلام، وفخور بما يحتويه رصيدي الإعلامي من مشاركات مختلفة، وتغطيات في أماكن متعددة في العالم.

وأضاف “الاختلافات التي طرأت في المجال الإعلامي كثيرة، ففي السابق كنّا نقطع مئات الكيلومترات في سبيل نقل الكاميرا، والأجهزة من ملعب إلى آخر، ولكن الآن جاءت الأجهزة الحديثة، والتكنولوجيا المتقدمة التي جعلت العمل الإعلامي ميسراً عبر ضغطة زر، وبالتالي هذا التعب الذي كنّا نعايشه في الماضي اختلف اليوم بفضل التقنيات الحديثة، وحرص الجهات الإعلامية على توفيرها فور وجودها.

وحول احتفالية إمارة أبوظبي بمرور 50 عاماً على تشكيل المجلس التنفيذي للإمارة، أوضح السويدي “ستجد الأجيال القادمة بيئة خصبة من النجاح، والعمل، والتطور، وذلك يعود إلى رؤية إمارة أبوظبي 2030، والخطط المختلفة التي تهدف إلى توحيد الجهود نحو اعتلاء أبوظبي لمنصات التميز المختلفة، مشيراً إلى أن ما حققته الإمارة هو تطور مذهل، ومُبهر في مختلف المجالات، وجاء بفضل عمل حقيقي في ميادين الدوائر والمؤسسات، وسيستمر بوجود حرص القيادة الرشيدة على تحقيق كافة الأهداف التي وُضعت للإمارة.

واختتم السويدي حديثه بالتأكيد على الدور الهام الذي يلعبه كل مواطن في وظيفته، وعمله، عبر الاجتهاد في العمل، والمثابرة فيه، فكل مواطن هو جندي من جنود الوطن في مجالات العمل، وهناك مسؤولية علينا أن ندركها تتمثل في أداء أعمالنا، وواجباتنا، بما ينعكس إيجابا على وطننا الغالي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض