• الأحد 09 ذي القعدة 1439هـ - 22 يوليو 2018م

ترامب ينشر رسالة من كيم ويتفاءل حيال التقارب معه

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 يوليو 2018

واشنطن (أ ف ب)

أبدى الرئيس الأميركي دونالد ترامب مجدداً تفاؤله حيال التقارب مع كوريا الشمالية متخذا الخميس خطوة دبلوماسية غير مسبوقة بنشره رسالة «لطيفة جدا» بعثها إليه الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون.

 وفي هذه الرسالة المؤرخة في السادس من يوليو، استخدم الزعيم الكوري الشمالي تعابير مثل عملية «مهمة» و«مثمرة» و«ثقة لا تتزعزع» و«تقدّم تاريخي».

 ونشر ترامب الرسالة الخميس عبر تويتر معلّقا عليها بالقول «نسجّل تقدما كبيرا»، وواصفا الرسالة بأنها «لطيفة جدا».

 وفي هذه الرسالة طلب الزعيم الكوري الشمالي من ترامب «خطوات ملموسة» لتعزيز الثقة المتبادلة، إذ إن ذلك سيسمح برأيه بإجراء لقاء جديد، بعد القمة التاريخية في 12 يونيو في سنغافورة بينه وبين الرئيس الأميركي.

 وكتب كيم لترامب «لدي كل الثقة بأن إرادة قوية وجهودا صادقة إضافة إلى المقاربة الموحدة التي انتهجناها، أنتم وأنا، بهدف فتح آفاق جديدة بين جمهورية كوريا الشعبية الديموقراطية والولايات المتحدة، ستكون مثمرة».

 وأضاف أن «اللقاء الأول معكم سيدي الرئيس والبيان المشترك الذي وقعناه في سنغافورة قبل 24 يوماً شكّلا في الواقع بداية عملية مهمة».

 وتابع كيم «آمل سيدي الرئيسي بأن يتم تعزيز الثقة الراسخة بكم في العملية المقبلة عبر إجراءات ملموسة. أنا واثق بأن التقدم التاريخي في تعزيز العلاقات بين جمهورية كوريا الشعبية الديموقراطية والولايات المتحدة سيتيح (عقد) لقاء جديد».