• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

لا مكان لقدم في المركز الإعلامي

4000 صحفي ومصور في مباراة الافتتاح

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 يونيو 2014

شهدت مباراة الافتتاح لمونديال البرازيل 2014 والتي جرت مساء أمس الأول على ملعب كورنثانز، وشهدت فوز البرازيل بثلاثية على كرواتيا، اهتماما إعلامياً ضخماً، وغير مسبوق، حيث بلغ عدد الصحفيين والإعلاميين الذين حرصوا على الحضور وتغطية حفل الافتتاح ما يقرب من 4 آلاف صحفي ومصور ومراسل ومذيع، بحسب مسؤولي القناة الإعلامية لـ «الفيفا»، في مشهد بدا خلاله واضحاً اكتظاظ المركز الإعلامي الضخم الذي تم تخصيصه أسفل مدرجات الدرجة الأولى لملعب كورنثيانز. وافترش المئات من الإعلاميين أرض المركز الإعلامي، بعدما ضاقت المكاتب المخصصة بالزملاء الإعلاميين، ومنذ وقت مبكر قبل انطلاق المباراة، حيث ظهر حجم الاهتمام غير المسبوق بانطلاق البطولة التي يتابعها العالم أجمع، وكانت ليليا فيشر مديرة الإعلام في «الفيفا» أكدت لـ «الاتحاد» أن «الفيفا» منح 18 ألف صحفي وإعلامي ومراسل ومذيع بطاقات لتغطية مباريات البطولة. ونظراً لحجم الإقبال غير المسبوق اضطر مسؤولو «الفيفا» لمنع عدد كبير من الإعلاميين من الدخول للمنطقة المختلطة فيما قسم البعض الآخر ما بين دخول المنصة الإعلامية لمتابعة المباراة، و حضور المؤتمر الصحفي الذي تبع اللقاء الذي أقيم أمس الأول بين البرازيل وكرواتيا. (ساو باولو - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا