• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«مؤسسة محمد بن راشد» تختتم مشاركتها في «فرانكفورت الدولي للكتاب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 25 أكتوبر 2016

دبي (الاتحاد)

اختتمت مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم مشاركتها في فعاليات معرض فرانكفورت الدولي للكتاب بدورته الـ 68 التي استمرت خمسة أيام من 19 وحتى 23 أكتوبر 2016، حيث تم التعريف بمشاريع ومبادرات المؤسسة في مختلف حقول المعرفة، وطرحت المؤسسة عبر شركة قنديل للطباعة والنشر عشرات العناوين لكتبها الصادرة حديثاً ومنها (موسوعة السرد العربي) للدكتور عبدالله إبراهيم، و(التعليم حق للجميع) باللغة الانجليزية لرئيس الوزراء البريطاني الأسبق غوردن براون وغيرها من العناوين.

وتشرف جناح المؤسسة بزيارة شخصيات سياسية بارزة كان في مقدمتهم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، حيث تفقد سموه أقسام الجناح وأبدى اهتمامه بموسوعة السرد العربي، كما زار الجناح علي عبد الله الأحمد، سفير دولة الإمارات العربية المتحدة في ألمانيا، والدكتور جعفر نيمكي، نائب رئيس برلمان كردستان العراق، ومحمد رشاد، رئيس اتحاد الناشرين العرب وشخصيات فكرية وثقافية عامة.

وحول المشاركة صرح جمال بن حويرب، العضو المنتدب لمؤسسة محمد بن راشد قائلاً:« بتوجيهات من سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم شاركت المؤسسة في معرض فرانكفورت الدولي للكتاب بدورته الـ 68، ولا شك أن المشاركة في فعالية كبيرة كهذه هو تعزيز لثقافة الإمارات في المحافل الدولية، ليس عبر مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم وشركة قنديل القابضة فحسب، بل عبر جناح (آرت بلس) للتعريف بالأعمال الإبداعية مثل جائزة الشيخ محمد بن راشد للمعرفة، وقمة المعرفة، ومتاحف نوبل، ومتحف المستقبل التابع لمؤسسة دبي للمستقبل».

ووقَّعت مؤسَّسة محمد بن راشد آل مكتوم اتفاقية شراكة استراتيجية مع معرض فرانكفورت الدولي للكتاب، بهدف تطوير العديد من المشاريع الإعلامية وغيرها في مجال صناعة المحتوى، وتنظيم الفعاليات المرتبطة بها في إمارة دبي والمنطقة العربية.

وطيلة أيام المعرض احتضن الجناح جملة اجتماعات مع ناشرين وصُناع نشر وكتاب ومترجمين وإعلاميين، وقد زار وفد من اتحاد الناشرين العرب جناح المؤسسة وعقد مجموعة من اللقاءات مع جمال بن حويرب بهدف بحث أوجه التعاون بين الطرفين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا