• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

تقرير: «بلوك تشين» ستحدث تغييراً جذرياً في القطاع المالي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 25 أكتوبر 2016

دبي (الاتحاد)

ستحدث تكنولوجيا «بلوك تشين» ثورة في قطاع الخدمات المالية السريع النمو في الإمارات ومنطقة الخليج العربي، حسبما ذكر تقرير حديث لشركة «بوز آلن هاملتون»، بعنوان «تكنولوجيا بلوك تشين: تطبيقها في الخدمات المالية بمنطقة الخليج العربي». وقال التقرير إن تكنولوجيا «بلوك تشين» ستوفر تطبيقات عديدة ومفيدة في قطاعات كثيرة، مثل البنية التحتية للخدمات المالية للأفراد، والتداول المالي، والقروض المتاحة من جهات مختلفة، والأسواق المالية، ونشاطات التوافق المالي، مثل نشاط أعرف عميلك «Know Your Customer»، التي تفيد القطاع المالي والمستهلكين على السواء.

وأشار تقرير شركة الاستشارات والتكنولوجيا العالمية إلى أن حكومة الإمارات تعمل لإرساء مكانة الدولة كلاعب رئيسي في التكنولوجيا المالية، وبدأت بالفعل في اختبار الاستخدامات المحتملة لتكنولوجيا «بلوك تشين» في القطاعين العام والخاص. ففي مركز دبي المالي العالمي، مثلا، ستستخدم تكنولوجيا «بلوك تشين» لحفظ وتسجيل الوصيات، بينما أعربت سوق أبوظبي العالمية عن طموحها بالتحول إلى عاصمة التكنولوجيا المالية بمنطقة الخليج.

وتعزز تبني تكنولوجيا «بلوك تشين» في فبراير الماضي عندما شكل متحف دبي للمستقبل مجلس أبحاث يركّز على تكنولوجيا «بلوك تشين» يتكّون من 32 عضواً من المؤسسات الحكومية والعالمية وشركات «بلوك تشين» الجديدة. وأبرز تقرير «بوز آلن هاملتون» عدداً من الفرص المحددة في قطاع الخدمات المالية لتشكيل وترويج اعتماد تكنولوجيا «بلوك تشين»، وتوصي بالطريقة التي يمكن للمنطقة من خلالها تنظيم وتنسيق الجهود بشكل أفضل لتنفيذ الأبحاث والتطوير في المستقبل. كما أشار التقرير إلى أن المصارف المركزية قادرة على قيادة هذه المبادرة بدعم المسائل الهامة مثل القوانين وتبادل المعرفة، وأيضاً تشجيع البنوك التجارية على العمل معاً والتعاون مع مؤسسات التكنولوجيا المالية لاختبار واستخدام نماذج أعمال جديدة باعتماد التكنولوجيا.

ويثق لطفي زخور، نائب الرئيس الأول لدى بوز ألن هاملتون في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في أنه «من المفترض على البنوك التجارية اعتماد تكنولوجيا بلوك تشين بجدية».

وقال «الاقتصاد الرقمي يتحرّك بسرعة لدرجة أنه لم يعد من المجدي اعتماد سياسة انتظر وترقب. ويشير تقريرنا إلى أن هناك العديد من الفرص القائمة التي تتيح فوائد حقيقية طويلة الأمد. نحن نرى زخماً قوياً الآن على المستوى العالمي ما يعني أن المؤسسات في دول الخليج العربي تحتاج للبدء بالتخطيط لأكثر الوسائل فعالية لاعتماد وتطبيق حلول بلوك تشين في نماذج التشغيل المستقبلية لأعمالها».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا