• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

استشهاد رقيب شرطة بطلق ناري على يد الجماعة الإرهابية

مسيرات محدودة لـ«الإخوان» مع استمرار فشلها في الحشد

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 يونيو 2014

فشلت جماعة الإخوان في مصر من جديد في الحشد للفعاليات التي دعت لها، في أول أسبوع لتنصيب الرئيس عبد الفتاح السيسي، إذ لم تستطع الجماعة الانطلاق بمسيرات في القاهرة والجيزة، واكتفت بتظاهرات ضعيفة، سرعان ما انتهت في الوقت الذي توجد فيه قوات الأمن بشكل مكثف في الشوارع لمنع شغب الجماعة. وفشل الإخوان في الحشد أمام مسجد القدسى بمنطقة عزبة النخل عقب انتهاء صلاة الجمعة. كما فشلت عناصر الإرهابية، في التجمع أمام مسجد السلام بالحي العاشر بمدينة نصر، وذلك بعد تمركز قوات الأمن المركزي بمحيط المسجد، حيث وصلت، قوات الأمن المركزي، إلى محيط مسجد السلام بالحي العاشر بمدينة نصر، وذلك للتصدي لتظاهرات عناصر الإخوان عقب انتهائهم من تأدية شعائر صلاة الجمعة.

وتحركت مسيرة لعناصر جماعة الإخوان من أمام مسجد الرحمة بالهرم بالاتجاه إلى منطقة الطلبية هرم، ورددت العناصر الإرهابية هتافات مناهضة لوزارة الداخلية، فيما نشبت اشتباكات بين أهالي شارع الوحدة الصحية بكفر السليمانية بإمبابة، والمشاركين في مسيرة لجماعة الإخوان، لترديد المتظاهرون هتافات مناهضة للجيش والشرطة. وتجمع عناصر الإخوان من أمام مسجد الرحمة بمحيط نفق المنيرة الغربية بإمبابة، رافعين شارات رابعة، مرددين هتافات مناهضة لقيادات الجيش والشرطة، ووصلت مدرعة جيش و3 سيارات حاملة للجنود وبوكس إلى شارع الاعتماد بإمبابة، لتفريق مسيرة جماعة الإخوان، المنطلقة من مسجد الرحمة، فيما تجمع عدد من عناصر الإخوان بشارع محمد سيد أحمد، عقب انتهاء صلاة الجمعة، لتنظيم مسيرة تجوب شوارع حلوان، وأنهت الجماعة مسيرتها بحلوان، وذلك بعد فشلها في الحشد، وانطلاقها من أمام محال جاد بشارع محمد السيد أحمد، حيث قامت المسيرة بطوف عدد من شوارع حلوان. وتجمع عناصر الإخوان أمام مسجد المغفرة بمنطقة حدائق المعادي، عقب أداء شعائر صلاة الجمعة، وردد عناصر الإخوان هتافات مناهضة لقيادات الجيش والداخلية، كما تجمع عناصر أمام مسجد الرحمن بمحطة التعاون بالمطرية، بعد صلاة الجمعة، رافعين شعار رابعة، مرددين الهتافات المعادية للرئيس عبد الفتاح السيسي ووزارة الداخلية، ولاحقت قوات الأمن المركزي، مسيرة عناصر الإرهابية في الشوارع الجانبية، والمنطلقة من أمام مسجد الرحمن بمحطة التعاون بالمطرية.

وأكد مصدر أمني مسؤول بوزارة الداخلية استشهاد رقيب شرطة بطلق ناري على يد الجماعة الإرهابية. وقال المصدر: «صباح الجمعة، تجمع 50 شخصاً من المنتمين لتنظيم الإخوان الإرهابي بمنطقة حدائق المعادي دائرة قسم شرطة البساتين، حيث تم التعامل معهم وتفريقهم، وتمكنت الأجهزة الأمنية من ضبط أحد مثيري الشغب. وأثناء اصطحابه داخل سيارة الترحيلات أصيب مساعد شرطة أحمد شلبي أحمد أبوالخير من قوة قسم شرطة البساتين من أعلى أحد العقارات بطلق ناري في الصدر، وعلى الفور تم نقله إلى المستشفى، حيث استشهد عقب وصوله في الحال، وتقوم الأجهزة الأمنية بتمشيط المنطقة لضبط الجناة». ومن جانبها، نعت وزارة الداخلية الشهيد البطل الذي استشهد أثناء تأديته واجبه تجاه الوطن.

إلى ذلك، اعتدى المشاركون في مسيرة للإخوان على مقر حزب النور بمدينة العاشر من رمضان، بعد قذفه بالحجارة وترديد هتافات ضد الحزب. وقال المهندس حسن سليمان، وكيل حزب النور بمركز بلبيس، والذي كان موجودًا بمقر الحزب وقت الاعتداء في بيان صحفي اليوم: «إن أحد المشاركين في المسيرة أشار إلى مقر الحزب فخرج معه خمسة آخرين، وبدأوا في قذف المقر بالحجارة». وأضاف «سليمان»، أن بقية المشاركين في المسيرة تطاولوا على الحزب وقياداته بالسب والشتم بالألفاظ الخارجة أثناء مسيرتهم، مشيراً إلى أن الاعتداء لم يسفر عن وقوع أي خسائر مادية في مقر الحزب. الأمن يمشط «مزلقان عين شمس» بعد إضرام الإخوان النيران في الأشجار.

(القاهرة - وكالات)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا