• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

لندن: «الشباب» الصومالية تنوي شن هجمات جديدة في جيبوتي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 يونيو 2014

حذرت وزارة الخارجية البريطانية من أن متمردي حركة الشباب الصومالية المتشددة المرتبطة بتنظيم القاعدة، يعدون لهجمات أخرى في جيبوتي حيث اعلنوا مسؤوليتهم عن اعتداء انتحاري أواخر مايو. وقالت الخارجية البريطانية على موقعها في شبكة الإنترنت «تتوافر معلومات ذات صدقية تفيد بأن حركة الشباب تنوي ولديها القدرة على مهاجمة أهداف في جيبوتي ومنها مصالح غربية». وتشارك كتيبة جيبوتية من ألف رجل في قوة الاتحاد الأفريقي المنتشرة منذ 2007 في الصومال لقتال حركة الشباب المتشددة، والتي ألحقت بها في السنتين الماضيتين سلسلة هزائم عسكرية. وارتفع عدد عناصر القوة أخيرا إلى 22 ألفا.

وأضافت الخارجية البريطانية أن «جيبوتي والمصالح الغربية في جيبوتي هدف شرعي على ما يبدو لحركة الشباب، بسبب دعمها الحكومة الصومالية ومشاركتها في مهمة السلام التي يقوم بها الاتحاد الأفريقي». وقتل شخص واحد على الأقل أواخر مايو، بالإضافة إلى الانتحاريين الاثنين وأصيب عدد كبير في اعتداء انتحاري على مطعم في وسط مدينة جيبوتي يؤمه الأجانب، وهو أول هجوم في جيبوتي منذ انضمت إلى قوة الاتحاد الأفريقي في 2011. وأعلنت حركة الشباب مسؤوليتها عن الاعتداء، مؤكدة أنها استهدفت «التحالف الصليبي الغربي المتمركز في جيبوتي»، لا سيما «الصليبيين الفرنسيين» وللانتقام من جيبوتي التي «وقعت ميثاقا مع الشيطان» بقبولها أن تقيم واشنطن قاعدة على أراضيها. (لندن - أ ف ب)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا