• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

من منظمة «جوائز العقارات الدولية»

«ممشى السعديات» يحصد جائزة «أفضل تصميم معماري لمشروع متعدد الاستخدامات»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 25 أكتوبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

حصد مشروع «ممشى السعديات»، أحد مشاريع شركة التطوير والاستثمار السياحي، مؤخراً، جائزة «أفضل تصميم معماري لمشروع متعدد الاستخدامات» عن أفريقيا والمنطقة العربية من منظمة «جوائز العقارات الدولية». ويعد ممشى السعديات أول مشروع سكني في المنطقة الثقافية في جزيرة السعديات، التي ستحتضن قريباً نخبة من أبرز المعالم الثقافية، كمتحف زايد الوطني ومتحف «اللوفر أبوظبي» ومتحف «جوجنهايم أبوظبي».

وأوكلت مهمة تصميم مشروع «ممشى السعديات» إلى شركة «آر تي كي إل»، حيث راعت أن يتكامل التصميم مع جمال الموقع بإطلالته البحرية الخلابة، حيث منحت الواجهات الزجاجية الممتدة من الأرضية إلى السقف التصميم لمسة جمالية تقدم لقاطنيها أسلوب حياة عصرياً وفاخراً، مع مراعاة أن تكون أغلب الشقق مطلاً على البحر، بما يتلاءم مع احتياجات المقيمين والمستثمرين.

وقالت آمنة العلكيم الزعابي، مدير مشروع ممشى السعديات في شركة التطوير والاستثمار السياحي «يعكس الحصول على هذه الجائزة الالتزام والتفاني والعمل الجاد الذي تبذله شركة التطوير والاستثمار السياحي وشركاؤها بهدف دفع عجلة التطور العقاري لأبوظبي، وتعزيز دور الشركة كواحدة من أهم الشركات الرائدة في السوق العقاري».

ويعد ممشى السعديات مشروعاً شاطئياً متعدد الاستخدامات يمتد مسافة 1.4 كيلومتر على طول الشاطئ، وهو أول مشروع سكني يجري تطويره في المنطقة الثقافية في السعديات. وينقسم المشروع إلى مرحلتين: الأولى تضم أبنية تحتوي على 461 وحدة سكنية منها شقق بغرفة نوم واحدة وحتى أربع غرف نوم وهناك مجموعة من شقق اللوفت والتاونهاوس، إضافة إلى 11,000 متر مربع من المحلات التجارية والمطاعم المطلة على الشاطئ، بما في ذلك ممشى بطول 1 كم يطل مباشرة على الشاطئ ويضم مسارات مخصصة للمشي وركوب الدراجات. وسيحظى سكان ممشى السعديات بإمكانية الوصول سيراً إلى المتاحف العالمية وكذلك «ذا دستركت»، أحد أبرز الوجهات التجارية في السعديات.

أما المرحلة الثانية من المشروع، فستشهد تطوير أبنية فندقية مع مركز تجاري مطل على الشاطئ، وممشى شاطئي بطول 0.4 كم، يوفر نحو 7,000 متر مربع من المساحات القابلة للتأجير المخصصة للاستخدام كمطاعم ومحلات تجارية.

وأضافت الزعابي: «نظراً إلى التصميم المعماري لممشى السعديات وواجهته البحرية الفريدة وموقعه المميز في المنطقة الثقافية، سيحظى المقيمون بأسلوب حياة رغيد بالقرب من الشاطئ والمعالم الثقافية. كما روعي في التصميم توفير مسارات للمشاة، ومنطقة عائلية لا سيما مع توافر مطاعم ومحلات تجارية تمتد على طول شاطئ البحر».

يُذكر أن جوائز العقارات تشكل فرصة للمشاريع العقارية السكنية والتجارية من مختلف أنحاء العالم، لتسليط الضوء عليها، حيث يتم تكريم أفضل المشاريع التي تعرضها الشركات العاملة في القطاع العقاري. وبفوزه بهذه الجائزة على مستوى أفريقيا والعالم العربي، سيتأهل مشروع «ممشى السعديات» تلقائياً للمنافسة ضمن مسابقة «جوائز العقارات الدولية» التي ستقام عام 2017.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا