• الأحد 09 ذي القعدة 1439هـ - 22 يوليو 2018م

خطة خبيثة لتصفية الجيش القطري

«قطرليكس»: عصابة الدوحة تطيح بالضباط الوطنيين وتستعين بالمرتزقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 يوليو 2018

أبوظبي (مواقع إخبارية)

كشفت وثائق مسربة، عن إصدار أمير قطر تميم بن حمد، أمراً بإحالة عشرات الضباط بالقوات المسلحة القطرية للتقاعد المبكر، في خطوة تعسفية تعرّي سياسة النظام في تفريغ المؤسسة العسكرية من المواطنين. وقال حساب «قطرليكس» على «تويتر» أمس، وهو حساب معنيّ بتحليل ونشر مجموعات كبيرة من المواد التي تفضح استراتيجية نظام الدوحة في الإرهاب ودعمه وإشعال الفتن: إن «عصابة الدوحة وضعت خطة خبيثة لتصفية الجيش القطري واستبدال الضباط الوطنيين بعناصر المرتزقة الأتراك».

يُذكر أنه في العام الماضي كشف معارضون قطريون عن أول محاولة انقلاب ضد أمير قطر، بسبب سياساته التي أدت لفرض موقف إقليمي ودولي وعربي على الدوحة نتيجة دعمها للإرهاب والتدخل في الشؤون الداخلية للعرب.

وتداول عدد من المعارضين القطريين على مواقع التواصل الاجتماعي وثيقةً تُثبت إحالة تميم لعدد من القادة العسكريين للتقاعد، وإنهاء خدمتهم بشكل فوري، وإحالتهم للمحكمة العسكرية، بسبب تحركاتهم للانقلاب على الأمير الصغير تميم بن حمد. وبحسب الوثيقة المتداولة حينها، أحال تميم بن حمد كلاً من اللواء منصور حسن الهاجري، واللواء خالد ناصر الكواري، والعميد الشيخ علي بن ناصر آل ثاني، والعقيد عبدالله عبدالرحمن الخالدي، والمقدم علي خليفة السليطي، إلى المحاكمة العسكرية العاجلة، لمحاولتهم الانقلاب على أمير قطر تميم بن حمد.