• السبت 06 ربيع الأول 1439هـ - 25 نوفمبر 2017م

5 جوائز في «ضاحية السعادة» بالشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 26 يناير 2017

أحمد مرسي (الشارقة)

كشفت القيادة العامة لشرطة الشارقة، ودائرة الضواحي والقرى بحكومة الإمارة، عن مبادرة تحت مسمى «ضاحية السعادة»، تهدف من خلالها إلى التقليل من نسب الجرائم، وزيادة التوعية الأمنية لكافة شرائح المجتمع.

وتتضمن المبادرة جوائز لأفضل ضاحية على مستوى الإمارة وأفضل عائلة في المجال الاجتماعي، وأفضل ضاحية نشاطاً، وأفضل جهة متعاونة مع الضواحي، وأفضل شخصية اجتماعية، كما أنها ستستمر الأعوام المقبلة وستركز العام الجاري على التقليل من نسب الجرائم.

جاء ذلك، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد بقاعة الشهداء في القيادة العامة لشرطة الشارقة ظهر أمس، وحضره الشيخ ماجد بن سلطان القاسمي مدير دائرة شؤون الضواحي والقرى بحكومة الشارقة والعميد عبدالله مبارك بن عامر نائب قائد عام شرطة الشارقة. وأكد العميد عبدالله مبارك بن عامر، أهمية إطلاق مثل هذه المبادرات التشجعية والتحفيزية والتي تسهم بدور كبير في زيادة نسبة الأمن والأمان في المجتمع، مشيراً إلى أن الشارقة، ووفقاً للأرقام الأخيرة، حققت نسبة انخفاض في حدوث الجرائم المقلقة، مثل القتل السطو والاعتداء والسرقة من المنشآت، التي وقعت في الإمارة خلال العام الماضي.

وذكر ابن عامر أنه لا توجد ضاحية مقلقة فيما يتعلق بالجرائم داخل إمارة الشارقة، وأن هناك ممارسات أو إجراءات تصدر من البعض في الضواحي وأن مثل هذه المبادرات ستسهم في القضاء عليها.

وقال الشيخ ماجد بن سلطان القاسمي مدير دائرة شؤون الضواحي والقرى بالشارقة: إن هناك مبادرات عدة قدمتها القيادة بالتنسيق مع الدائرة للأهالي عبر مجالس الضواحي من خلال تنظيم المحاضرات التوعوية.

ونوه الشيخ ماجد بن سلطان القاسمي، إلى وجود 5 ضواحٍ في الإمارة، وهي واسط ومويلح ومغيدر والخالدية الرحمانية وكل واحدة منها تضم عددا من الأحياء السكنية، مشيراً إلى أن المبادرة لا تشمل المناطق الصناعية بالإمارة، وإنما تختص بالأحياء السكنية فقط.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا