• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

‫«لأنها الدنيا».. كتاب ساخر يتقاطع مع القضايا المحلّية

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 14 يونيو 2014

عن منشورات دار الآن للنشر والتوزيع في العاصمة الأردنية عمّان، صدر للكاتبة والأديبة رولا فايق نصراوين، كتاب جديد، بعنوان «لأنها الدنيا»، ويقع في 112 صفحة من القطع المتوسط، ويشتمل على أكثر من ستين نصّاً من الخواطر الشعرية التي تنوعت بين الرومانسية والتأملية والوجدانية منها: حبيبة والغياب، نشوة الروح، أمضي بعنفوان، بعد الفراق، تراتيل الليل، كما اشتمل الكتاب، وهو الثاني للكاتبة بعد «هكذا تكون البداية» على مجموعة من المقالات الساخرة التي تتقاطع مع قضايا محلية متحركة التقطتها من زوايا حادّة بإطلالة مرتفعة، ولغة ثرية الصورة والمفردات، مستمدة هذه النبرة من خبرتها في كتابة المقال السياسي والصورة الإخبارية والنقد الاجتماعي، من خلال أعمدة تنشرها في بعض الصحف، والعديد من المواقع الإخبارية المحلّية.‬

‫تكتب نصراوين الحائزة درجة البكالوريوس في الأدب الإنجليزي من جامعة الزيتونة الأردنية، والدبلوم العالي في التجارة من جامعة مانشستر، بروح تغمض البصر لتذهب إلى البصيرة، وهي تقرأ الأشياء بقلب الأنثى ومزاجها المتغير، وتعبر عنها بلغة رومانسية حالمة أحياناً، وأخرى غاضبة متوترة، وفي أحايين تتلونها الحكمة والصبر والتأني، وفي بعض مقالاتها وخواطرها تكتب بعمق من داخل الأنثى، ومن دواخل الإنسان الذي تصيبه دهشة الحياة ورغبة المعرفة، فتأتي كلماتها متدفقة بالرؤى الإنسانية التي تنفتح على نوافذ النور، وتعلن رغبة التحرر من كل قيد يمكن أن يحبس الإنسان وتوقه للنّور.‬ (الاتحاد ـ أبوظبي)‫

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا