• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

الدولة في المركز الثاني عشر عالمياً في التنافسية

«المالية»: الإمارات أثبتت جدارتها كمركز مالي عالمي متميز

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 31 مايو 2015

أبوظبي (الاتحاد)

قال معالي عبيد بن حميد الطاير، وزير الدولة للشؤون المالية إن دولة الإمارات تثبت قدرتها على المنافسة واثبات جدارتها عالمياً في مختلف الميادين الاقتصادية والاجتماعية، مستندة في ذلك إلى توجيهات حكيمة من القيادة الرشيدة للدولة، ورؤية استراتيجية متميزة وواضحة تهدف إلى تعزيز مكانة دولة الإمارات لتصبح إحدى أفضل الدول على مستوى العالم في عام 2021.

وحققت دولة الإمارات المركز الثاني عشر عالمياً في نتائج الكتاب السنوي للتنافسية العالمية 2015، الذي أصدره المعهد الدولي للتنمية الإدارية مؤخراً، متصدرة بذلك وللعام الثالث على التوالي كافة دولة المنطقة.

وعبر قائمة تضم 60 دولة على مستوى العالم، وضع التقرير دولة الإمارات في المراكز الثلاثة الأولى عالمياً في عدد من المؤشرات الفرعية المدرجة تحت محور الكفاءة الحكومية، شملت مؤشر «السياسات المالية العامة» والمركز الثاني عالمياً في مؤشر «جودة القرارات الحكومية»، في حين جاءت الدولة بالترتيب الثاني عالمياً في مؤشر في «مرونة السياسات الحكومية».

وفي محور كفاءة الأعمال، حققت الدولة المركز الأول عالمياً في مؤشر «استمرارية التطوير الاقتصادي والاجتماعي»، والمركز الثاني عالمياً في مؤشر «الاهتمام بالعولمة».

وقال يونس حاجي الخوري، وكيل وزارة المالية ورئيس مجلس تنسيق السياسات المالية الحكومية: «استطاعت الدراسات التي أجرتها وزارة المالية اثبات أهمية إنشاء هيئة عمل مشتركة تجمع وزارة المالية بدوائر المالية المحلية لتنسيق الشؤون الخاصة بتلبية متطلبات صندوق النقد الدولي في مجال إحصاءات مالية الحكومة وربط الأنظمة المالية المحلية بالنظام الاتحادي، حيث أثمرت الجهود المتواصلة للجنة إلى تحقيق مجموعة من الإنجازات الهامة والتي لعبت دوراً كبيراً في تعزيز المكانة التنافسية لدولة الإمارات في المجالات المالية الحكومية.» ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا