• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  01:25     وزير تركي يقول إن العناصر الأولية للتحقيق تشير إلى تورط حزب العمال الكردستاني بتفجيري اسطنبول         01:30    التلفزيون المصري: 20 قتيلا و35 مصابا في انفجار كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس بالقاهرة        01:57    وزير الدفاع البريطاني: السعودية لها الحق في الدفاع عن نفسها ضد الهجمات    

رئيس الدولة يصدر مرسوما بإنشاء «الهيئة الاتحادية للضرائب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 24 أكتوبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

أصدر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، مرسوماً بقانون اتحادي رقم 13 لسنة 2016 بشأن إنشاء «الهيئة الاتحادية للضرائب»، تكون لها شخصية اعتبارية مستقلة، وتتمتع بالأهلية القانونية اللازمة للتصرف بالاستقلال المالي والإداري، بحسب الجريدة الرسمية.

وتختص الهيئة بإدارة وتحصيل وتنفيذ الضرائب الاتحادية والغرامات المرتبطة وتوزيع إيراداتها، وتطبيق الإجراءات الضريبية المعمول بها في الدولة. ويكون لها، في سبيل تحقيق ذلك، تطبيق القوانين والأنظمة المعمول بها فيما يخص الضرائب الاتحادية والغرامات المرتبطة، وكذلك سداد ما يترتب على الهيئة من التزامات مالية، وتطبيق اتفاقيات منع الازدواج الضريبي التي تصدق عليها الدولة.

ويكون مقر الهيئة في مدينة أبوظبي. ويجوز، بقرار المجلس، إنشاء فروع ومكاتب لها داخل الدولة.

وتشمل اختصاصات الهيئة البت في طلبات التسجيل في الأنظمة المعمول بها في الدولة، وتخصيص أرقام ضريبية للتسجيل في هذه الأنظمة، وكذلك اقتراح التشريعات المتعلقة بإدارة وتحصيل وتنفيذ الضرائب الاتحادية والغرامات المرتبطة وتوزيع الإيرادات، وإنشاء سجلات لدفع الضريبة، وإصدار التوجيهات والتوضيحات اللازمة لدفع الضرائب.

وتقوم الهيئة بالتعاقد مع بعض الجهات لتنفيذ الأعمال التي تحتاجها الهيئة لممارسة اختصاصاتها، وتمثيل الدولة في المؤتمرات والاجتماعات الإقليمية والدولية، ومراجعة الإقرارات الضريبية والتقارير المسلمة للهيئة، وكذلك تطبيق آلية تسوية النزاعات بين دافع الضريبة والهيئة، وفقاً للتشريعات النافذة.

ويتولى إدارة الهيئة مجلس إدارة يشكل برئاسة الوزير وعدد كافٍ من الأعضاء، ويكون للهيئة مدير عام بدرجة وكيل وزارة، يعين بمرسوم اتحادي.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا