• الاثنين 03 ذي القعدة 1439هـ - 16 يوليو 2018م

أكد أن الأعمال المشتركة تثري الدراما

سلطان النيادي يفكر في العودة مع نغموش

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 يوليو 2018

أبوظبي (الاتحاد)

يرى المنتج والفنان سلطان النيادي، أن الأعمال الدرامية المشتركة تثري الساحة الإماراتية، وتسهم في اكتساب الخبرات وتعدد الثقافات، وهو ما أراد تقديمه من خلال مسلسل «البشارة» الذي عرض في «الماراثون الدرامي» في رمضان الماضي وتولى عملية إنتاجه من خلال شركته «ظبيان للإنتاج الفني».

وأوضح النيادي أن عناصر العمل جميعها كانت متكاملة، وقال: لم أبخل على إنتاج العمل بالتعاون مع «أبوظبي للإعلام»، فرغم ضيق الوقت خصوصاً أننا بدأنا في تصوير العمل متأخرين.

وتابع: كان أهم ما يميز «البشارة» أنه جمع نخبة من الممثلين الكبار والشباب من جميع أنحاء البلاد العربي، من مصر وسوريا والأردن والبحرين، ووجهنا رسالة مهمة من خلاله أنه مهما اختلفنا سنبقى جميعاً «بيتاً واحداً».

ظاهرة صحية

وعن رأيه في اشتراك فنانين من دول عربية وخليجية مختلفة في عمل واحد أشار النيادي إلى أنها ظاهرة صحية، حيث تساعد على إثراء صناعة الدراما العربية والخليجية من خلال تعدد الثقافات واللهجات واختلاف الجنسيات، موضحاً أن ما تعجز عنه السياسة يمكن أن تحققه الدراما من خلال الثقافة والفكر والفن. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا