• الاثنين 03 ذي القعدة 1439هـ - 16 يوليو 2018م

تركيز على القيم وترسيخ مفهوم التلاحم

صيف «التنمية الأسرية» يعزز الروابط الاجتماعية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 يوليو 2018

لكبيرة التونسي (أبوظبي)

ركز الملتقى الصيفي التاسع الذي نظمته مؤسسة التنمية الأسرية، تحت شعار «زايد ملهم الأجيال» على الأسس السليمة لبناء الأسرة، والمحافظة عليها باعتبارها اللبنة الأولى لبناء المجتمع والبيئة المسؤولة التي ينطلق منها الفرد ويتعلم منها العادات والتقاليد، ويقتبس منها الجيد من السلوكيات، ويشدد الملتقى على أهمية بناء أسرة مثالية ومتماسكة من خلال العديد من الورش والمحاضرات التي تعزز هذا المعطى، إلى جانب تنظيم الفعاليات الترفيهية للأطفال والمراهقين.

مجتمع متماسك

قالت مريم الرميثي، مدير عام مؤسسة التنمية الأسرية عن هذا الحدث وأهدافه السامية، إن الملتقى الصيفي التاسع يأتي وفق الخطة الاستراتيجية لمؤسسة التنمية الأسرية، ورؤيتها وأهدافها الرامية إلى التركيز على تأصيل القيم الاجتماعية، وغرس التقاليد العربية للمساهمة في إعداد أسر واعية ومجتمع متماسك، كما يهدف الملتقى إلى تعريف الأجيال بما قدمه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، من أعمال جليلة، محلياً وعالمياً في مجال الاهتمام بالشباب وتنمية قدراتهم، وتقديم الأنشطة التي ترسخ الأسس والقيم التي غرسها «زايد الخير»، كما يهدف إلى تعزيز مفهوم التلاحم الاجتماعي لدى أفراد الأسرة والمجتمع، وغرس وتعميق الهوية الوطنية لدى الأطفال والشباب، وتأصيل الشعور بأهمية التراث لدى الشباب، وربطهم بتراث أجدادهم، واكتشاف مواهب الشباب والمساهمة في تنميتها وتطويرها، بالإضافة إلى الاستثمار الأمثل لأوقات فراغ الأطفال والشباب في الإجازة الصيفية، ويتم ذلك من خلال تنفيذ برامج متخصصة في تنشئة ووقاية ورعاية الأطفال والشباب وإعدادهم للمستقبل، وتعزيز مكانة المرأة، لتمكينها من الإسهام الفاعل في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

إسعاد الأسرة

واشتمل الملتقى الصيفي التاسع على العديد من الورش والمحاضرات التي استهدفت جميع أفراد الأسرة، إلى ذلك، أشارت صنعة السويدي، مسؤولة برنامج الملتقى الصيفي التاسع ومديرة مراكز منطقة العين، إلى أن الورش والبرامج والدورات والفعاليات الإبداعية والمبتكرة التي قدمها الملتقى تحاكي العصر الحالي وتنمي وتطور مهارات الأجيال وأفراد الأسرة كافة وتزيد من تلاحمها وترابطها، موضحة أن الملتقى استهدف الأطفال والشباب والوالدين وكبار السن والمربيات. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا