• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

عززت في جنيف خططها التشغيلية بما يتوافق مع التطبيقات التكنولوجية

«العمل» تستعرض نظام «التفتيش الذكي» في القمة العالمية للمعلومات

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 30 مايو 2015

دبي (الاتحاد)

دبي (الاتحاد)

استعرضت وزارة العمل نظام «التفتيش الذكي» في منتدى القمة العالمية حول مجتمع المعلومات، المنعقد في مقر الاتحاد الدولي للاتصالات في مدينة جنيف السويسرية، تحت عنوان «تمكين قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لخدمة أهداف التنمية المستدامة».

وتشارك الوزارة في أعمال المنتدى بوفد يرأسه سيف السويدي وكيل الوزارة المساعد لشؤون الخدمات والمساندة، وعضوية نبيل الزرعوني نائب مدير إدارة تقنية المعلومات، وإبراهيم العماري مدير مكتب حماية الأجور في الوزارة، وذلك ضمن وفد من الدولة برئاسة هيئة تنظيم الاتصالات.

وأوضح وكيل وزارة العمل المساعد لشؤون الخدمات والمساندة أن مشاركة الوزارة في فعاليات المنتدى تأتي تجسيداً لخطتها الاستراتيجية الرامية لتعزيز استخدامات تكنولوجيا المعلومات وتطبيقاتها الذكية في مجالات تقديم الخدمات للمتعاملين مع الوزارة، وكذلك العمل من أجل تفعيل برامج تبادل المعلومات والبيانات مع الجهات الشريكة بطريقة سهلة وآمنة وفعالة. وأكد السويدي سعي الوزارة الحثيث نحو المساهمة في تعزيز سمعة ومكانة الدولة في المحافل الدولية عبر المشاركات الفاعلة في الفعاليات الدولية ذات الصلة، وهو الأمر الذي من شأنه إبراز المنجزات التي تحققت في سوق العمل، لاسيما من حيث التطور في الخدمات التي تقدمها وزارة العمل، وفقاً لمعايير الجودة والكفاءة والتميز.

وتضمن العرض الذي قدمه وفد الوزارة حول التفتيش الذكي خلال فعاليات المنتدى آلية عمل النظام الذي يعتمد في مراحل عمله على تحليل بيانات المنشآت المسجلة لدى وزارة العمل، بالاعتماد على الأنظمة الداخلية للوزارة، مثل نظام حماية الأجور والشكاوى العمالية وتصاريح العمل ونظام التقييم الذاتي ونظام الانقطاع عن العمل، وغيرها من الأنظمة، إضافة إلى تحليل البيانات التي يتم استقاؤها من الأنظمة التابعة لشركاء الوزارة الذين ترتبط معهم إلكترونياً، مثل وزارة الداخلية، ودوائر التنمية الاقتصادية، وغيرها من الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية ذات الصلة.

ويقوم النظام الذي يعتبر الأول من نوعه في المنطقة، بناءً على عمليات تحليل البيانات بتصنيف المنشآت، وفقا لدرجة الخطورة، ضمن خمس مستويات، ومن ثم تحديد أولويات المتابعة للمفتشين بشكل يومي، من خلال أجهزة تفتيش ذكية، تضمن سرعة ودقة إجراءات التفتيش على المنشآت المستهدفة.

ويدعم النظام من خلال النتائج التي يحققها العملية التشغيلية لقطاع التفتيش، حيث يوفر معلومات وبيانات منشآت القطاع الخاص المسجلة لدى الوزارة أولاً بأول، الأمر الذي يؤدي إلى إيجاد آلية استباقية تستفيد منها عمليات وآليات الرقابة ومواجهة الأزمات.

وتشكل القمة العالمية حول مجتمع المعلومات (WSIS) منصة دولية رفيعة المستوى، يتم من خلالها تنسيق الجهود بين مختلف دول العالم في كل ما يتعلق بموضوعات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والمحتوى الرقمي، حيث تبرز أهمية الدور الذي لعبه المنتدى في إرساء الأرضية المشتركة لتكوين وصياغة رؤية عالمية واضحة محددة الأهداف على مستوى هذا القطاع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض