• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

من ساو باولو

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 يونيو 2014

متوسط درجات الحرارة في اليوم الأول للمونديال بلغ 21 درجة، ما جعل الأجواء ملائمة لتقديم مباراة افتتاح مثيرة بين البرازيل وكرواتيا.

لا يزال الازدحام والأزمات المرورية هي السمة السائدة في ساو باولو، بما يجعل من التنقل بين مقار إقامة الوفود، أو أماكن التدريبات والمؤتمرات الصحفية أمراً شاقاً للغاية، خاصة على مندوبي وسائل الإعلام الذين يقطنون في مقار إقامة بعيدة.

فنادق ومقار إقامة الوفود الرسمية للمونديال من ممثلي الاتحادات الوطنية حول العالم بدت خالية أمس، بعدما غادر معظمهم مبكراً لحضور مباراة الافتتاح، ثم العودة مجدداً، كل بحسب بلده.

أسعار الخدمات الأساسية لا تزال مرتفعة بالنسبة لضيوف البطولة على وجه التحديد، خاصة عند شراء أي سلع من بائع يدرك أنك لست برازيلياً.

جلسات ودية ثنائية وجماعية شهدتها مقار إقامة الوفود بين مختلف الأعضاء، حيث يتجمع في مدينة ساوبالو جميع ممثلي اتحادات كرة القدم في العالم، وتم تقسيم الأعضاء بكل قارة في الفندق نفسه، ما حول الهيلتون لتجمع آسيوي وخليجي، وفندق الشيراتون لتجمع الكونكاكاف وأوقيانوسيا، والبلازا لتجمع الاتحادات الأفريقية، ورينيسانس لتجمع الاتحادات الأوروبية، وجراند حياة ساو باولو لتجمع مسؤولي «الفيفا».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا