• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

السلطات المغربية فككت 18 خلية إرهابية ما بين 2011 و2013

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 يونيو 2014

فككت السلطات المغربية 18 «خلية إرهابية»، تنشط في مجال تجنيد وتدريب الجهاديين في المغرب بين عامي 2011 و2013، وفق إحصاءات رسمية نقلتها صحيفة مغربية. وقالت يومية «أوجوردوي لوماروك» الفرنسية، نقلاً عن أرقام نشرتها «الإدارة العامة للأمن الوطني» حول الإجرام في المغرب، إن «في الفترة ما بين 2011 و2013، تم تفكيك 18 خلية إرهابية». ولا تخفي السلطات المغربية، التي أعلنت منذ تفجيرات الدار البيضاء في 16 مايو 2003 عن تفكيك أكثر من 130 «خلية إرهابية»، مخاوفها المتصاعدة من عودة المقاتلين المغاربة في سوريا إلى المملكة لـ«تنفيذ عمليات إرهابية».

وكان آخر بيان للأمن المغربي في 14 أبريل، على اثر تفكيك خلية إرهابية بحسب السلطات، قال إن «المتطوعين المغاربة (في سوريا) يستفيدون من تدريب دقيق على استعمال الأسلحة وتقنيات التفجير والعمليات الانتحارية، قبل تعبئتهم من أجل العودة إلى أرض الوطن لتنفيذ عمليات إرهابية من شأنها زعزعة أمن واستقرار البلاد».

وأفادت أرقام رسمية أدلى بها مسؤول أمني مغربي من المديرية العامة للأمن الوطني في 14 مايو على القناة التلفزيونية الثانية المغربية، أن أكثر من ألف جهادي مغربي التحقوا بسوريا منذ 2011 بينهم 900 مقاتل التحقوا خلال سنة 2013 وحدها.

من جهة أخرى تقدر «اللجنة المشتركة للدفاع عن المعتقلين الإسلاميين» في المغرب، عدد المقاتلين المغاربة في سوريا وأغلبهم من السلفيين بما بين 1200 و1500 مقاتل. ويفوق مجموع المغاربة المقاتلين في سوريا 2000 مقاتل، بحسب المصدر نفسه، إذا تمت إضافة الشباب المغاربة المتوجهين مباشرة من الدول الأوروبية إلى سوريا. (الرباط - أ ف ب)

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا