• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

وجه رسالة عتاب إلى عبيد ثاني

البدواوي: أخطاء «الصافرة» كارثية!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 24 أكتوبر 2016

سامي عبدالعظيم (دبي)

انتقد علي البدواوي رئيس مجلس إدارة وشركة حتا لكرة القدم، الأخطاء المؤثرة من الحكم عادل النقبي خلال مباراة «الإعصار» و«السماوي» أمس الأول، وقال إنها «كارثية»، وكان يمكن أن تؤثر في نتيجة المباراة، لو لم ينجح الفريق في «قلب الطاولة» على بني ياس بالفوز 3-2.

وأضاف: هناك علامات استفهام عدة، حول المستوى التحكيمي لطاقم المباراة، وذلك في غياب التركيز في لحظات مهمة خلال مجريات المباراة، فلا يمكن أن يتجاوز الحكم ومساعده الخطأ الواضح لمدافع بني ياس عبدالسلام محمد ضد البرازيلي صامويل روزا مهاجم حتا داخل المنطقة، والرؤية واضحة، ولكن لم يتخذ أي قرار، وجميع محللي التحكيم أكدوا وجود ركلة جزاء، وحالة طرد لمدافع بني ياس، والقرار يمكن أن يكون جيداً للفريق، عندما كانت النتيجة لمصلحة أصحاب الأرض 2-1، وحتى ركلة الجزاء المحتسبة للمنافس غير صحيحة.

وقال:لا أميل إلى الحديث عن الأمور التحكيمية، وأترك التقييم للمتخصصين، ولكن ما حدث أمام بني ياس يستدعي الجهر بالحقائق، والدوري في مرحلة مهمة بالرغبة المشتركة من جميع الفرق في الحصول على النتائج الإيجابية، والمنافسة القوية، لتقديم المستوى المطلوب، إذ لم نتوقع على الإطلاق أن تأتي الأمور بالطريقة التي تابعها الجميع، وهذا الأمر يستدعي المراجعة، والبحث عن الوسائل التي يمكن أن تحقق العدالة التحكيمية لجميع الفرق، حتى لا يتم إهدار جهود الأندية في التحضير للموسم والمباريات، بسبب غياب التركيز عن «الصافرة» في مباريات الدوري.

وأوضح علي البدواوي أن النادي يجدد الثقة في الكفاءات التحكيمية، ويدعم الجهود الرامية إلى التطور التحكيمي، ولكن في الوقت نفسه، يتمنى أن يرتقي الجميع إلى مستوى المسؤولية، حتى لا تتضرر فرق الدوري من الأخطاء التحكيمية التي تؤدي إلى إحباط كبير للاعبين، وهم يشعرون بأن الحكم لا ينصفهم في المباريات، أو يتجاوز عن الأخطاء المؤثرة التي تؤدي إلى تغيير في النتائج لمصلحة أحد أطراف اللعبة.

وقال: ماذا يحدث لو لم ينجح حتا في الفوز على بني ياس ويحصد النقاط الثلاث، ومن يعيد الحقوق المهدورة إلى النادي، وهو يسعى لتثبيت أقدامه بين فرق الدوري، ولماذا يغيب التركيز عن الأطقم التحكيمية أثناء المباريات، خصوصاً أن أي خطأ يمكن أن يؤثر في النتيجة، ويؤدي إلى قلب الأمور، وهو ما يعني المزيد من الانتقادات للقرارات التحكيمية.

وفي شأن مختلف، وجه علي البدواوي رسالة عتاب إلى الحارس عبيد ثاني على خلفية خروجه من مرماه، وعدم انتظار صافرة الحكم في الشوط الثاني من المباراة أمام بني ياس، وقال: إن النادي يثق بالكفاءة الرائعة للحارس البارع عبيد ثاني، ولكن في الوقت نفسه ينبغي على اللاعب التقيد بمجريات الأمور في الملعب، وانتظار القرار الرسمي من الطاقم التحكيمي، وخروجه من مرماه أثناء اللعب، بسبب لفت نظر حكم الساحة للراية المرفوعة من مساعده لم يكن جيداً، وكان يمكن أن يؤدي إلى عواقب أخرى، خصوصاً أن لاعب بني ياس نجح في تسجيل الهدف قبل أن يلغيه الحكم النقبي، بعدما أدرك أن رجل الراية أشار إلى خروج الكرة من الملعب.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا