• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م
  01:25     وزير تركي يقول إن العناصر الأولية للتحقيق تشير إلى تورط حزب العمال الكردستاني بتفجيري اسطنبول         01:30    التلفزيون المصري: 20 قتيلا و35 مصابا في انفجار كاتدرائية الأقباط الأرثوذكس بالقاهرة        01:57    وزير الدفاع البريطاني: السعودية لها الحق في الدفاع عن نفسها ضد الهجمات    

عبر اتفاق تعاون

«الأعلى للطاقة في دبي» و«المتميز لضبط الكربون» يعززان كفاءة استخدام الطاقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 24 أكتوبر 2016

دبي (الاتحاد)

وقع «المجلس الأعلى للطاقة في دبي» و«مركز دبي المتميز لضبط الكربون» اتفاقيتين بهدف تعزيز كفاءة استخدام الطاقة في دولة الإمارات. وسيمكّن إطار برنامج الأنشطة (PoA) المدعوم من الأمم المتحدة، والذي تم توقيعه خلال معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة (ويتكس 2016)، شركات توفير خدمات الطاقة ومشاريع ترشيد الإضاءة من الحصول على ائتمانات الكربون حالما يتم تضمينها كأنشطة مكونة للمشروع (CPAs) ضمن إطار البرنامج، بحسب بيان أمس.

وتقوم شركة «الاتحاد اسكو» لخدمات الطاقة المملوكة لحكومة دبي، والتي تعمل تحت إشراف المجلس الأعلى للطاقة في دبي، بإدارة وتنظيم برنامج الأنشطة، فيما يتولى مهام الدعم الاستشاري مركز دبي المتميز لضبط الكربون والذي يعمل حالياً كمنسق بين اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغيير المناخ (UNFCCC) وشركة «الاتحاد اسكو» لخدمات الطاقة والمجلس الأعلى للطاقة في دبي والأنشطة المكونة للمشروع.

وقال أحمد بطي المحيربي، الأمين العام للمجلس الأعلى للطاقة في دبي «إنها مرحلة مميزة للإمارات أن نشهد وضع معايير جديدة للشراكات بين القطاعين العام والخاص في مجال كفاءة استخدام الطاقة. سيوفر هذا الحدث فرصاً جديدة لشركات القطاع الخاص للمساهمة في تحقيق هدف دولة الإمارات العربية المتحدة في أن تصبح واحدة من أكثر البلدان المستدامة في العالم. كما سيقدم برنامج الأنشطة المزيد من الدعم لرؤية قادتنا في جعل دبي مثالاً رائداً في كفاءة استخدام الطاقة ومركزاً لاستثمار الاقتصاد الأخضر في المنطقة والعالم على حدٍّ سواء».

وقال المهندس وليد سلمان، رئيس مجلس إدارة مركز دبي المتميز لضبط الكربون «مقتنعون بقدرة القطاع الخاص على توفير حلول فعالة للغاية للمستهلكين وبأنه سيكون شريكاً استراتيجياً للقطاع العام في تحقيق أهداف الإمارات على صعيد الاستدامة.

لا شك أن برنامجي الأنشطة الذين وقعناهما سوف يسهمان في تحقيق أهداف الاستدامة في الإمارات العربية المتحدة كما أنهما سيشاركان أيضاً في تحقيق الهــدف المتمــثل بخفــض انبعــاثات الكربون بنسبة 16% بحلول العام 2020».

ومن جانبه، قال إيفانو انيللي، الرئيس التنفيذي في مركز دبي المتميز لضبط الكربون «تقدم حكومة دبي لأصحاب المشاريع الصغيرة فرصة الحصول على ائتمانات الكربون من خلال شهادات خفض الانبعاثات (CERs) المكتسبة في ظل برنامج الأنشطة هذا.

حيث إن شهادات خفض الانبعاثات هي شهادات تصدرها الأمم المتحدة لمكافأة المستثمرين في مشاريع ترشيد الطاقة، وتسمح للمستثمرين في مشاريع الحد من الانبعاثات من كسب ائتمانات الكربون التي يمكن للحكومات والشركات استخدامها لتعويض الانبعاثات. كما يسمح برنامج الأنشطة بإدراج عدد غير محدود من المشاريع خلال 28 عاماً».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا