• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

ضمن برنامج «الزائر الدولي» بالتعاون بين «الاقتصاد» والسفارة الأميركية

رواد أعمال إماراتيون يشاركون في «الابتكار وريادة الأعمال» بالولايات المتحدة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 24 أكتوبر 2016

أبوظبي (الاتحاد)

يتوجه وفد من رواد الأعمال الإماراتيين اليوم إلى الولايات المتحدة، في زيارة تنظمها وزارة الاقتصاد بالتعاون مع السفارة الأميركية في أبوظبي، في إطار برنامج الزائر الدولي القيادي الذي يشرف عليه مكتب الشؤون التعليمية والثقافية بوزارة الخارجية الأميركية، وتستمر الزيارة حتى مطلع نوفمبر المقبل.

تهدف الزيارة التي تدور حول محور «الابتكار وريادة الأعمال»، إلى تقديم رواد الأعمال الإماراتيين إلى المجتمع الأميركي، والمساهمة في الاطلاع على أحدث المستجدات والسياسات والمقاربات الإدارية في المجالات الاقتصادية والاجتماعية المتعلقة بريادة الأعمال في الولايات المتحدة ومدى مساهمة الابتكار في تطويرها، ومتابعة أحدث الحلول والممارسات المتبعة في دعم وتنمية بيئة الأعمال، بحسب بيان أمس.

ومن المقرر أن تشمل الزيارة عدة محطات في ثلاث مدن أميركية هي نيويورك وديترويت وسان دييجو، يلتقي خلالها أعضاء الوفد الإماراتي نخبة من نظرائهم من رواد ورجال الأعمال والخبراء الأميركيين، ويزورون عدداً من المؤسسات والشركات وبيوت الخبرة في المجالات التي تركز عليها الزيارة، بما يساهم في نقل المعرفة وتبادل الخبرات وتوسيع آفاقهم فيما يخص المهارات والتقنيات المتبعة في هذا القطاع.

وقال عبد الله بن أحمد آل صالح، وكيل وزارة الاقتصاد لشؤون التجارة الخارجية والصناعة، إن الزيارة تكتسب أهمية كبيرة نظراً إلى أثرها المرتقب بتعزيز التبادل الثقافي والعلمي بين المجتمعين الإماراتي والأميركي، وبناء روابط مهنية متينة بين رواد الأعمال الإماراتيين وعدد من المؤسسات ومنظمات المجتمع المدني الأميركية، فضلاً عن تعميق الرؤى المشتركة مع شخصيات ذات خبرة ومعرفة في القطاعات المتعلقة بالابتكار والتكنولوجيا وريادة الأعمال بالولايات المتحدة، الأمر الذي يؤسس لشبكة من العلاقات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية المثمرة بين الجانبين.

وأضاف أن دولة الإمارات تبذل جهوداً متواصلة لتنمية ريادة الأعمال الوطنية ودعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة، حيث طورت التشريعات والحوافز المعززة لاستيعاب المشاريع الريادية وتوفير أفضل الخدمات لها، الأمر الذي انعكس في تحقيق الدولة مراتب متقدمة على المؤشرات العالمية، حيث تبوأت المرتبة الأولى إقليمياً و19 عالمياً على مؤشر ريادة الأعمال العالمية 2016، وكذلك المركز الأول إقليمياً و22 عالمياً في تقرير ممارسة أنشطة الأعمال 2015، مشيراً إلى أن وزارة الاقتصاد تعمل بصورة حثيثة لإثراء هذا القطاع الحيوي بأفضل الخبرات العالمية عبر عدد من الأنشطة والزيارات، من أهمها زيارة نُظمت إلى ماليزيا في مايو الماضي، وزيارتان مرتقبتان إلى الهند وفنلندا الشهر المقبل.

وفي سياق متصل، عقدت وزارة الاقتصاد اجتماعاً تحضيرياً في ديوان عام الوزارة بأبوظبي، بهدف استكمال ترتيبات ما قبل المغادرة، وإطلاع رواد الأعمال على برنامج الزيارة بصورة معمقة، ومناقشة أفضل السبل لتعظيم الاستفادة من الأنشطة التي تشتمل عليها الزيارة في ثلاث محطات تشمل ولايات نيويورك وميشيغن وكاليفورنيا.

وقال محمد ناصر حمدان الزعابي، مدير إدارة الترويج التجاري والاستثمار بوزارة الاقتصاد، إن الاجتماع يهدف إلى تزويد رواد الأعمال الإماراتيين بالمعلومات والتفاصيل التي تمكنهم من التفاعل المثمر خلال محطات الزيارة، فضلاً عن زيادة التعارف والتنسيق بين الرواد ومسؤولي السفارة الأميركية الذين سيتخذون كل الإجراءات الأولية التي تسهل وصول الرواد إلى الولايات المتحدة وتوفر لهم ترتيبات لوجستية ملائمة.

من جانبها، قالت منى مضغوكر، ملحق الشؤون الثقافية والتعليمية في السفارة الأميركية بأبوظبي، إن زيارة رواد الأعمال الإماراتيين إلى الولايات المتحدة الأميركية ضمن برنامج الزائر القيادي الدولي IVLP تحمل في طياتها فرصاً كبيرة للتعاون المستقبلي بين البلدين، حيث يؤمن مكتب الشؤون التعليمية والثقافية في وزارة الخارجية الأميركية بأهمية تعميق الفهم المشترك مع مختلف دول العالم عبر التبادل التعليمي والمهني والثقافي، مؤكدة أن ذلك التبادل بقدر ما يعود بفوائد كبيرة على الرواد أنفسهم على المستوى الفردي والمهني، فإنه يعود بفوائد مماثلة على مستوى تعزيز العلاقة بين البلدين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا