• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

بأقلامهم

مونديال البارسا!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 يونيو 2014

جوزيب ماريا كازانوفاس

مع بداية كأس العالم في البرازيل تتجه أنظار الملايين صوب كبار النجوم، ويستأثر البارسا بوجود 3 منهم، يمكن لأي منهم معانقة المجد، وهم ليونيل ميسي قائد منتخب “التانجو” الأرجنتيني، ونيمار أيقونة “السامبا” البرازيلي، وإندريس إنييستا اللاعب الأكثر تأثيراً في مسيرة وإنجازات منتخب “لافوريا روخا”. وبالنظر إلى القيمة المالية لهذا الثلاثي بعيداً عن قيمتهم الفنية، فإنهم يتجاوزن الـ 400 مليون يورو، ومن المؤكد أن التقييم المالي يرتبط بصورة أو بأخرى بالمستوى الكروي.

“البارسا” الإسباني محظوظ بهذا الثلاثي المونديالي، ويحق لجماهيره الشعور بالفخر لأن الثنائي ميسي وإنييستا، صناعة كتالونية خالصة، وهما الأقرب إلى الفوز باللقب المونديالي، هذا ما يؤكد ويرسخ الحضور البرشلوني في أهم حدث كروي في العالم، وبرشلونة أحد الأندية الأكثر حضوراً في المونديال بنجومه في مختلف المنتخبات.

وبالنظر إلى منتخب إسبانيا حامل اللقب، والمتطلع إلى الحفاظ عليه، فإنه ما زال يعتمد بصورة كبيرة على نجوم الفريق الكتالوني، ويبلغ عددهم في تشكيلة ديل بوسكي للمونديال الحالي 7 لاعبين، وهو عدد قريب مما كان موجوداً في كأس العالم بجنوب أفريقيا عام 2010، وهؤلاء النجوم يدعمون “لاروخا” الإسباني في مختلف المراكز، ففي مركز الدفاع يظهر اسم جيرارد بيكيه قلب الدفاع، وخودري ألبا المدافع الأيسر، وفي منتصف الملعب الرسام أندريس إنييستا، والمخضرم تشافي هيرنانديز، فضلاً عن صاحب الجهد الوفير سيرخيو بوسكيتس. وفي المهام الهجومية لدينا سيسك فابريجاس الذي يستخدمه ديل بوسكي كمهاجم خفي، وبيدرو المتطلع إلى فرصة حقيقية للتألق. وعلى الرغم من صعوبة مهمة “لاروخا” هذه المرة، وخروج البارسا برصيد خال من البطولات في الموسم المنتهي، فإن نجومه لديهم شغف واضح بالتعويض في مونديال البرازيل.

صحيفة «سبورت» الإسبانية

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا