• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

ليكيب تبرز «الحرب العلنية» بين بلاتيني وبلاتر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 يونيو 2014

اهتمت صحيفة «ليكيب» الفرنسية بتفاصيل الحرب التي كانت باردة، وتحولت إلى «علنية» بين ميشيل بلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم، وجوزيف بلاتر رئيس الفيفا، حيث أكد بلاتيني للصحيفة أن أوروبا ليست عقبة في طريق إصلاح جسد الفيفا المريض، بدليل تصويتها ضد تمديد سن الرئاسة، وأشار بلاتيني إلى أنه لا يدعم وجود بلاتر في منصبة لفترة قادمة، بل يريد دماءً جديدة تسري في جسد المنظمة الدولية التي تدير إمبراطورية كرة القدم، وفجر بلاتيني مفاجأة كبيرة حينما قال إن بلاتر تعهد بعدم خوض انتخابات الرئاسة مجدداً في عام 2011، وطلب في حينه دعم الاتحادات الأوروبية، ولكن لم يفي بالوعد، وعاد ليفكر في الاستمرار على المقعد الوثير. كما رفض بلاتيني الإفصاح بصورة مباشرة عن خوضه الانتخابات ضد بلاتر في عام 2015 لانتزاع رئاسة الفيفا، وكعادته بدا مراوغاً في هذا الجانب، وأشار إلى أنه لم يحسم أمره، وكل ما يريده أن يتم إصلاح وترتيب البيت من الداخل، وتنقية سمعة كرة القدم التي لاحقتها فضائح الفساد في السنوات الأخيرة، وهي إشارة ضمنية إلى فترة حكم بلاتر. (أبوظبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا