• الأربعاء 04 شوال 1438هـ - 28 يونيو 2017م

تحذير ألماني من مخاطر خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 30 مايو 2015

برلين (د ب أ)

طالبت الأوساط الاقتصادية الألمانية رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، باعتراف واضح بالانتماء إلى الاتحاد الأوروبي، محذرة من أن خروج بريطانيا من الاتحاد سيقلل من ثقل السوق الأوروبية الداخلية بوضوح.

وقال ماركوس كيربر، المدير التنفيذي للرابطة الاتحادية للصناعات الألمانية قبيل زيارة كاميرون لبرلين: «خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، سيقودنا جميعاً إلى طريق مسدود، ومن الخطأ اتخاذ خطوات قومية منفردة، ذلك أنه بحلول عام 2050 لن يكون هناك على الأرجح أي دولة أوروبية بمفردها ضمن أكبر تسع دول اقتصادية في العام». وأضاف كيربر أن البريطانيين سيضرون أنفسهم بالخروج من الاتحاد، لأن المستثمرين ينظرون إلى حجم السوق الذي يستثمرون فيه، موضحاً أن السوق البريطانية التي تضم 64 مليون مستهلك، لن تكون في هذه الحال ذات ثقل بالمقارنة بالسوق الداخلية الأوروبية التي يبلغ عدد مستهلكيها حالياً 500 مليون مستهلك.

من جهة ثانية، ذكرت غرفة التجارة الألمانية، التي تمثل مصالح الشركات، أنها تتفق مع الحكومة وتوقعات المعاهد الاقتصادية الأساسية، في أن الاقتصاد سيسجل خلال العام الحالي نمواً بمعدل 1,8% من إجمالي الناتج المحلي.

ووصف مارتن فانسلبين، الرئيس التنفيذي للغرفة، معدل النمو المتوقع بأنه مخدر أو نمو مستعار، مضيفاً: «إن انخفاض أسعار اليورو أمام الدولار، والذي ساهم في زيادة الصادرات إلى الدول خارج منطقة اليورو، ساهم بمقدار نقطة مئوية».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا