• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

كوفي شوب

مقاهي ومطاعم العين ترتدي حلة جديدة بـ «ألوان برازيلية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 يونيو 2014

تجتاح حمى كأس العالم أنحاء العالم فمع انطلاقة ساعة الصفر وبداية المباريات أمس، بدأت الجماهير بمتابعة المباريات، حيث يختار البعض الوجود في الأماكن المزدحمة كنوع من المتعة، أو الطقوس، فالوجود بين الجماهير في المقاهي والمجالس أو الخيم الشبابية يعتبر متعة خاصة لدى البعض، وزارت «الاتحاد» أحد المقاهي بالمنطقة الصناعية في الهيلي بمدينة العين، وهو مقهى بلومون، والذي اتخذ شكلاً مميزاً مع قرب انطلاقة المونديال فتم تركيب شاشتين عملاقتين على واجهة المقهى للجماهير، التي ترغب في متابعة المباريات في الهواء الطلق، مع تقنية الصوت الحديثة، والتي يشعر المشجع من خلالها بالوجود في قلب الحدث.

ومع ارتفاع درجات الحرارة في هذة الأوقات، حرصت إدارة المقهى على وجود المكيفات الخارجية، والتي يسعى من خلالها لراحة المتابعين، والذين يتوقع حضورهم مع انطلاقة المونديال، وعند الدخول إلى المقهى يستقبلك عامل المقهى مرتدياً «تي شيرت» المنتخبات المشاركة، والتي يغلب عليها ألوان الفرق المرشحة للقب، مثل البرازيل والأرجنتين، وألمانيا وإسبانيا وإيطاليا، ويوجد بداخل المقهى ثلاث شاشات للعرض تعلوها أعلام للدول المشاركة، مع وجود غرف خاصة للمشجعين الراغبين في المشاهدة الخاصة للمباريات.

ومع انطلاقة هذا الحدث العالمي والمتابعة الكبيرة، وتوقع وجود عدد كبير من الجماهير، كان لنا حديث مع عبدالرحمن خالد، وهو مالك المقهى، والذي أكد أنه يسعى للاحتفال بهذة المناسبة الرياضية الكبيرة، والتي تأتي كل 4 سنوات، ويترقبها محبو وعشاق كرة القدم، وقال: «بالتأكيد فإننا نسعى لتقديم أفضل الخدمات للزبائن ومتابعي المونديال، فمن المتوقع أن تمتلئ جميع المقاهي بالجماهير، كما حدث قبل أسابيع مع نهائي دوري أبطال أوربا بين ريال مدريد أتليتكو مدريد، حيث عرض بعض الزبائن مبالغ نقدية لتوفير مقاعد إضافية، وكانت جميع المقاعد قد نفذت بسبب الحضور الكبير قبل المباراة بحوالي الساعة. وأضاف عبدالرحمن إن المقهى لديه 22 عاملا، كلهم يعملون لراحة الزوار، وتم اختيار ملابس المنتخبات المشاركة كنوع من إضفاء روح المونديال على الحضور في جميع الأوقات، وهو نهج متبع في أغلب دول العالم، مؤكداً في نفس الوقت أن الأعداد سوف تبدأ في الازدياد مع بداية شهر رمضان المبارك، والتي سوف نقدم خلالها الضيافة للجماهير مجاناً عند حضورهم للمرة الأولى. وعن عدد المقاعد لديه في المقهى، قال: يوجد لدينا الآن ما يقارب 200 مقعد، نسعى لزيادتها في حال توفر مساحات لا تؤثر على الحضور، وذلك بجعل الصفوف مشابهة للمدرجات في الملاعب، مع تركيب رذاذ للماء للجماهير في الهواء الطلق للحرارة المرتفعة في هذا التوقيت من العام، والتي لن تقف عائقاً أمام عشاق كرة القدم في مدينة العين، مؤكداً أنه مع تضارب توقيت المباريات، كما يحدث في كل البطولات في آخر جولات المجموعة، سوف يتم عرض جميع المباريات، والتي تقام في توقيت واحد، لوجود العديد من المشجعين واختلاف الميول لدى البعض، لأن همنا هو راحة جميع المشجعين من خلال عرض كل المباريات. وأوضح أن تأخر توقيت بعض المباريات في لن يكون عائقاً، وقال: «سنكون جاهزين لاستقبال جماهير المونديال، مشيراً إلى عدم وجود أي زيادة في الأسعار، كما يحدث مع كل البطولات، مشيراً إلى أن هذا غير وارد في الوقت الحالي، ولكن الظروف وزيادة الجماهير قد تفرض على المقاهي أن تضع سعرا للكراسي، كما كان يحدث من قبل بوضع سعر معين للكرسي قدره 10 دراهم.(العين-الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا