• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

دعم طبي لـ «محاربي الصحراء» و«الأفيال»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 يونيو 2014

يرافق مستشفى سبيتار بعثتي الجزائر وكوت ديفوار في نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2014، التي انطلقت أمس في البرازيل، حيث يتواجد وفدان طبيان من المستشفى برئاسة الدكتور حكيم شلبي، المدير التنفيذي للبرنامج الوطني للطب الرياضي مع الخضر في البرازيل. ويأتي هذا بناء على اتفاقية التعاون التي وقعها المستشفى مع كل من اتحاد كرة القدم في الجزائر وكوت ديفوار، والذي يتولى بموجبها المستشفى توفير الدعم والخدمات الطبية للمنتخبين طيلة المونديال.

وسيكون مستشفى سبيتار مسؤولاً عن علاج ومساعدة اللاعبين العالميين مثل يايا توريه من مانشيستر يونايتد، ولاعب تشيلسي السابق ديدييه دروجبا، وتشيك تيوتيه من كوت ديفوار، قبل مباريات بطولة كأس العالم وخلالها. وفي الوقت نفسه، سيقدم المستشفى العلاج للاعبين المهمين في المنتخب الجزائري مثل سفيان فيغولي، نجم نادي فالنسيا، وسفير تايدر، لاعب خط الوسط في إنتر ميلان، ونبيل بن طالب، لاعب نادي توتنهام هوتسبير ولاعب نابولي فوزي غولام. ويرى الدكتور حكيم شلبي أن رعاية منتخبين من الفرق المشاركة في بطولة كأس العالم تحدٍ يفخر به المستشفى، قائلا: يستطيع كبار لاعبي منتخبي الجزائر وكوت ديفوار الاطمئنان والثقة في حصولهم على الرعاية الطبية الفائقة بفضل فريقنا المتميز من الخبراء والأطباء الذين يقدمون الدعم الطبي أثناء التحضير لبطولة كأس العالم وخلال منافساتها.

وتابع المدير التنفيذي للبرنامج الوطني للطب الرياضي بالبرازيل: خلال الأسابيع القليلة الماضية، استطاع مستشفى سبيتار إجراء برنامج الفحص الطبي الشامل للفريقين، بالإضافة إلى تقييم مدى كفاءة الوظائف الفسيولوجية لدى كل اللاعبين.. وإننا نتطلع إلى مراقبة مدى التقدم الذي يحرزه الفريقان خلال الأيام المقبلة، وتقديم الدعم الطبي خلال المباريات وخارجها في البرازيل.

(الدوحة - قنا)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا