• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

بسبب اتخاذه الإعلام الفرنسي منبراً للحديث عن «محاربي الصحراء»

الجهاز الفني يشعل فتيل المواجهة مع الصحافة الجزائرية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 13 يونيو 2014

سالم رفيق (سوروكابا)

أخذ اختيار مدرب المنتخب الجزائري وحيد خليلودزيتش للإعلام الفرنسي وسيلة للتواصل مع الجمهور الرياضي الجزائري والحديث عن المنتخب الجزائري أبعادا كبيرة، بعدما شملت الاحتجاجات كل الموفدين الإعلاميين الجزائريين المتواجدين بالبرازيل، حيث تم نشر حوار جديد للمدرب خليلودزيتش في جريدة فرنسية يتحدث فيها عن المنتخب، وعن المونديال، دون أن يكلف نفسه عناء التواصل مع الإعلان الجزائري.

القطرة التي أفاضت الكأس وزادت في توتر العلاقة بين خليلودزيتش والصحافة الرياضية الجزائرية، هو منعه للاّعبين بإدلاء بتصريحات للإعلاميين على هامش الحصة التدريبية المفتوحة ليوم الأربعاء بمركز سوروكابا، رغم أن أحد المكلفين بالإعلام على مستوى الاتحاد وهو عبدالقادر برجة، الذي أخبر الصحفيين في اليوم الأسبق بأن الموعد سيكون لأخذ انطباعات اللاعبين، ليتفاجأ الجميع حين وصلوا في اليوم التالي إلى المركز بأن خليلودزيتش رفض ذلك ولم يسمح سوى للاّعب حسان يبدة بالإدلاء بتصريحه كونه لم يكن معنيا بالمشاركة في الحصة التدريبية، وكانت فرصة له أيضا للتأكيد بأن إصابته لا تدعو للقلق.

سوء التفاهم بين خليلودزيتش وأحد ممثلي لجنة الإعلام على مستوى الاتحاد الجزائري لكرة القدم جعل الفتيل يشتعل بين الإعلاميين الجزائريين ومدرب المنتخب الجزائري، كون الجميع اقتنع بأن المدير الفني للمنتخب أهانهم، ما جعلهم يرفعون شكواهم إلى مسؤول الإعلام على مستوى «الفيفا» المتواجد في المركز خلال الحصة التدريبية للمنتخب الجزائري.

وأسر هامل مسؤول الإعلام على مستوى «الفيفا» للصحفيين بأن غضبهم مشروع، وبأن ما فعله خليلودزيتش غير مقبول، وبأن عدم إشعار الصحفيين بعدم السماح للاعبين بالإدلاء بتصريحات غير مقبول، وأن اختيار خليلودزيتش الإعلام الفرنسي لمخاطبة الجزائريين أمر غريب فعلاً، مضيفاً بأنه سيجتمع مع مدرب المنتخب الجزائري لوضع النقاط على الحروف. كما حمل الإعلاميون الجزائريون رئيس الاتحاد محمد روراوة مسؤولية تمادي خليلودزيتش في تصرفاته غير المقبولة وفي إهانته للصحفيين الجزائريين، كون روراوة لم يفعل شيئا أمام اتخاذ خليلودزيتش الإعلام الفرنسي منبراً له للحديث عن المنتخب الجزائري، وعدم تواصله مع الإعلاميين الجزائريين المتواجدين في البرازيل من أجل المنتخب.

من جانب آخر، أصبحت معالم التشكيلة التي سيوظفها مدرب المنتخب الجزائري أمام المنتخب البلجيكي معروفة تقريبا، كون مدرب المنتخب الجزائري اختار تأمين الخطوط الخلفية للتشكيلة أمام منتخب بلجيكي يملك خط هجوم ناري. وحسب مصادر من داخل المركز، فإن العمل التدريبي الذي يجريه خليلودزيتش منذ وصوله إلى البرازيل، يكشف بأن ثمة عدة أسماء سقطت من حساباته، على ضوء الخطة التي سينتهجها وقناعاته الشخصية كمدرب بقدرات كل لاعب، حيث سيعتمد خليلودزيتش على خمسة مدافعين حتى يغطي على النقص الدفاعي المسجل في المحور، على ضوء المقابلتين الوديتين الأخيرتين أمام منتخبي أرمينيا ورومانيا. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا