• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

زلاتكو: «التحدي الجديد» يتطلب «القتال المستميت»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 23 أكتوبر 2016

صلاح سليمان (العين)

‪أوضح الكرواتي زلاتكو داليتش المدير الفني للعين، أنهم طووا صفحة دوري الأبطال الآسيوي «مؤقتاً»، بعد بلوغ المباراة النهائية، ووجهوا كل تركيزهم إلى دوري الخليج العربي، والتي يعود إليها «الزعيم» مجدداً بعد غيابه عن الجولة الثالثة، مؤكداً أن مهمتهم في لقاء الليلة أمام النصر لن تكون سهلة بكل المقاييس، خاصة أن «العميد» فريق عنيد ويتطلع بدوره إلى المنافسة على لقب الدوري في الموسم الحالي، وأن لاعبي العين يعانون بعد الجهد الكبير الذي بذلوه في مواجهة الجيش الأخيرة في الدوحة، ضمن إياب نصف النهائي.

وأضاف: نؤدي لقاء اليوم بأسلوبنا وتكتيكنا الذي تعودنا عليه، ونرى أنه يساعدنا في حصد أفضل النتائج، وندرك تماماً أن المواجهة لن تكون سهلة، لأن المضيف خسر في آخر مباراتين على التوالي في البطولة أمام الأهلي والوصل في الجولتين الثانية والثالثة على التوالي، لذلك أعتقد أن اللقاء يمثل تحدياً قوياً بالنسبة للفريقين.

وقال زلاتكو إنه يتوقع مساندة جماهيرية قوية، وظل عشاق «البنفسج» يقفون خلف الفريق، ويمنحوا اللاعبين الدافع المعنوي المطلوب الذي يساعدهم على تحقيق الفوز في جميع المباريات. وفيما إذا كان يعتقد أن التأهل إلى النهائي الآسيوي يعزز من معنويات لاعبيه أمام النصر، قال: من المؤكد أننا نخوض تحدياً جديداً في بطولة مختلفة تماماً عن دوري الأبطال الآسيوي، ما يفرض على الفريق القتال المستميت في الدوري تماماً، كما كان الحال في البطولة القارية مع التركيز، وعدم إهدار النقاط إذا أردنا البقاء في دائرة الصراع حتى نهاية الموسم.

وأضاف: ما يهمني حالياً هو إعداد الفريق، رغم الجهود الكبيرة التي بذلها اللاعبون في مباراة الجيش القطري بالدوحة، ولكن ثقتي بلا حدود في إمكانيات اللاعبين على بلوغ الأهداف المنتظرة على الصعيدين المحلي والقاري، ومن المؤكد أن النصر أحد الفرق التي تنافس على اللقب، ولكن مع احترامنا لطموحاته فإن هدفنا النقاط الثلاث.

وحول جاهزية بندر الأحبابي للمشاركة أمام النصر، أكد أنه من العناصر المميزة التي طالب بضمها إلى صفوف الفريق خلال فترة الانتقالات الصيفية، وتتحدد مشاركته من عدمها قبل المباراة استناداً إلى المران الأخير.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا