• الجمعة 26 ربيع الأول 1439هـ - 15 ديسمبر 2017م

افتتاح المقر الجديد لمركز «كلماتي» لمساندة الأطفال ذوي الاحتياجات وأسرهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 29 مايو 2015

دبي (وام)

دبي (وام)

افتتح معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع أمس المقر الجديد لمركز «كلماتي للتواصل والتأهيل» بمنطقة مردف في دبي.

وأشاد معالي الشيخ نهيان بن مبارك خلال افتتاح المقر الجديد لمركز «كلماتي» بأهمية العمل الذي يقوم به المركز لمساندة الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة وأهاليهم.

وقال معاليه «إننا نفتخر بدعم هذه المشاريع لمساندة هذه الفئة ونقدر ونشكر هذه الجهود في مجال رعاية الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة وخاصة الصم منهم والتي أثمرت نتائجها الإيجابية على الأطفال وأسرهم من الناحية النفسية والاجتماعية ».

وشاهد معاليه عقب افتتاح المقر الجديد للمركز عرض تصويري من الأطفال الصم حيث قام بجولة في المركز اطلع خلالها على أقسام المركز وخدماته المختلفة وأثنى على ما يضمه المركز من أقسام متخصصة وعلى الخدمات المتميزة التي يقدمها.

من جانبها، قالت بدور سعيد الرقباني المديرة والمؤسس للمركز إن مركز «كلماتي للتواصل والتأهيل» الكائن بوسط منطقة مردف في دبي تأسس عام 2010 كمركز غير ربحي هدفه مساندة الأهالي والأطفال وتقديم خدمات علاج النطق واللغة والتواصل للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة خصوصا الصم وضعاف السمع.

وأضافت أن المركز تم تأسيسه لتلبية الطلب المتزايد على خدمات العلاج اللغوي في دولة الإمارات ومساعدة كل طفل من هذه الفئة على تحقيق أقصى قدراته وذلك ناتج عن ثقتنا بأن لكل طفل نقاط قوة تميزه ولتحقيق ذلك يعمل الإخصائيون كفريق واحد بالتعاون مع أولياء الأمور والمعلمين والمهنيين الطبيين.

ولفتت إلى أن المركز في مقره الجديد يستوعب فريق عمل أكبر ويقدم اضافة إلى خدمات علاج النطق واللغة والتواصل للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة العلاج الوظيفي والتربية الخاصة ودورات وورش عمل للمدارس والأهالي وبرامج العلاج الجماعي وذلك باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية ولغة الإشارة في بيئة أسرية وليست علاجية تزيل جانب الرهبة لدى الأطفال الذين يتلقون مثل هذا النوع من العلاج.

وأوضحت أن المركز يفخر بتنظيم مؤتمرين عالميين الأول بالتعاون مع جامعة زايد في دبي عام 2013 والثاني بالتعاون مع جمعية الإمارات للصم عام 2014 تحت عنوان «اسمع صوتي».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا